"مؤسسة البترول": تشكيل لجنة من خارج نفط #الكويت لدراسة أسباب حادث البئر "مقوع- 149"

أوصى مجلس إدارة مؤسسة البترول الكويتية اليوم الاثنين بتشكيل لجنة من ذوي الخبرة من خارج شركة نفط الكويت لدراسة كل مسببات حادث البئر (مقوع - 149) بمنطقة المقوع والذي أدى إلى تسرب نفطي ونشوب حريق على بعد 750 مترا من موقع التسرب.

وقال المتحدث الرسمي باسم القطاع النفطي الكويتي الشيخ طلال خالد الأحمد الصباح إن التوصية التي جاءت خلال اجتماع مجلس إدارة مؤسسة البترول الكويتية برئاسة وزير النفط وزير الكهرباء والماء بخيث الرشيدي تضمنت رفع تقرير فني مفصل للوقوف على أسباب هذا الحادث وضمان عدم تكراره مستقبلا.

وأضاف الشيخ طلال الصباح أن المعنيين في شركة نفط الكويت اطلعوا مجلس إدارة المؤسسة خلال الاجتماع على أسباب وملابسات هذا الحادث واستعرضوا الإجراءات الجاري القيام بها في الموقع لعمل الإصلاحات اللازمة بعد السيطرة على التسرب.

وكانت (نفط الكويت) أعلنت فجر الاثنين الماضي وقوع تسرب في منطقة المقوع نتج عنه حريق وأنها سيطرت عليه ولا توجد أي قراءات لتسربات الغاز في المنطقة مؤكدة أن التسرب والحريق لا يشكلان أي خطورة على صحة المواطنين والعاملين.

وذكرت (نفط الكويت) آنذاك أن عمليات انتاج النفط تسير بشكل طبيعي وأن الحريق الذي نشب نتيجة التسرب لم يسفر عن أي إصابات وأن الفرق المعنية بالتعاون مع الإدارة العامة للاطفاء قامت بمحاصرة الحريق للحد من انتشاره وفقا للاجراءات المتبعة في الشركة.

أضف تعليقك

تعليقات  0