إيران تبحث مع كيري سبل إنقاذ الاتفاق النووي

التقى وزير الخارجية الأمريكي السابق جون كيري، عدة مرات هذا العام مع وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، وذلك لإيجاد حل للصفقة النووية.

 ونقلت صحيفة "بوسطن غلوب" عن مصدر لها، أن كيري وظريف، ناقشا سبل الحفاظ على الاتفاق، ولكن لم يتم تحديد ما إذا كانوا قد تمكنوا من تحقيق أي تقدم.

يذكر أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، سيعلن في موعد أقصاه 12 أيار/مايو، بناء على نتائج المناقشات بين الولايات المتحدة وثلاث دول أوروبية (بريطانيا وألمانيا وفرنسا) حول ما إذا كانت واشنطن ستستمر في خطة العمل الشاملة المشتركة للبرنامج النووي الإيراني أم لا، علما بأن الرئيس الأمريكي ملزم بالإعلان كل 90 يوما عن تجديد أو عدم تجديد نظام رفع العقوبات المفروضة على إيران.

وكان زعماء بريطانيا وألمانيا وفرنسا، قد أعلنوا في بيان مشترك، الأسبوع الماضي، دعمهم للاتفاق النووي، في الوقت الذي أكدوا فيه أن هناك حاجة لتوسيع نطاق هذا الاتفاق ليشمل الصواريخ الباليستية.

هذا وأبرمت إيران مع الدول الكبرى "5 + 1" (الولايات المتحدة، وروسيا، والصين، وفرنسا، وبريطانيا، بالإضافة إلى ألمانيا) اتفاقا تاريخيا لتسوية الخلافات حول برنامجها النووي، في تموز/يوليو 2015 و تم اعتماد خطة العمل الشاملة المشتركة، التي في حال الالتزام بها، ترفع العقوبات المالية الاقتصادية المفروضة سابقا على إيران من قبل مجلس الأمن الدولي والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي.

أضف تعليقك

تعليقات  0