وزير الدفاع: الشباب الكويتي هم بناء المستقبل ونسعى دائماً لتذليل كافة الصعوبات أمامه

التقى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الشيخ ناصر صباح الأحمد، في دار الآثار الإسلامية بأعضاء اللجنة الإشرافية لمشروع (كفو)، والذي يعتبر أحد المشاريع الشبابية، وبحضور وكيل وزارة الدولة لشؤون الشباب الشيخة الزين الصباح ورئيس اللجنة الإشرافية في مشروع (كفو) المستشار في الديوان الأميري الدكتور يوسف الإبراهيم، ويعتبر المشروع مبادرة من قبل الديوان الأميري بالتعاون مع وزارة الدولة لشؤون الشباب لتحقيق رؤية سمو أمير البلاد القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ صباح الأحمد، للاهتمام بالكفاءات الشبابية الوطنية واشراكهم في قيادة التنمية.

هذا وقد القى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الشيخ ناصر صباح الأحمد كلمة أشاد من خلالها بالمشروع وبتوصياته والقائمين عليه، وأعرب أن الشباب الكويتي هم بناء المستقبل ونسعى دائماً لتذليل كافة الصعوبات أمامه في مختلف المجالات، تنفيذا لتوجيهات سمو أمير البلاد القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ صباح الأحمد التي يؤكدها دائما في خطابات سموه السامية على أهمية دور الشباب الكويتي وأنهم عصب البلاد والثروة الحقيقة للكويت، كما استطرد أن المشروع وطني شبابي لتأسيس منصة تعرض الكفاءات الشبابية في بلدنا الكويت وتطور وتساعد الأشخاص في التواصل والتعاون بينهم والتي تأتي تماشياً مع رؤية الكويت الجديدة ( 2035 ) وأهدافها ومحاورها.

من جانبه القى رئيس اللجنة الإشرافية في مشروع ( كفو ) المستشار في الديوان الأميري الدكتور يوسف الإبراهيم كلمة شكر من خلالها معالي النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع في رعايته ودعمه المتواصل للشباب ،

وأضاف أن (كفو) يعتبر ثمرة المشروع الوطني للشباب الذي أطلق العام 2013 ، وأن الشاب الكويتي يسعى دائماً في إبداء الرأي وتقديم المعلومات المتفاعلة سواء في مجال الرياضة أو المشاريع الصغيرة ، مُعرباً عن أمله أن يعمل المشروع على خلق طاقة ذاتية ومتجددة لدى الشباب الكويتيين للدفع بهم بالأنشطة الاقتصادية والعمل التطوعي وغيرها من الأنشطة التي لطالما تميزت بها الكويت ، ليمكننا من تطوير المشروع والأهداف المرجوة منه.

أضف تعليقك

تعليقات  0