طرد دبلوماسي إسرائيلي من سيارة "أوبر" لتحدثه العبرية

أوقفت شركة أوبر في الولايات المتحدة الأمريكية إحدى سائقيها عن العمل بعد أن قام بطرد دبلوماسي إسرائيلي من سيارته، مبررًا موقفه بأن الدبلوماسي تحدث العبرية.

وذكر موقع "forward" أن سائق سيارة تابعة لأوبر قام بإخراج إيتي ميلنر، نائب القنصل الإسرائيلي في الغرب الأوسط الأمريكي، بالقوة من السيارة في مدينة شيكاغو الأمريكية، بعد أن تحدث أمام السائق باللغة العبرية.

وكشف ميلنر عبر حسابه الشخصي على "فيسبوك" تفاصيل الواقعة، في منشور قال فيه: مررت للتو بأحد أسوأ التجارب في حياتي، حيث تم إلقائي خارج إحدى سيارات أوبر في وسط الطريق السريع، وذلك لأنني تحدثت في الهاتف بلغتي الأم.

وأوضح ميلنر أنه بعد عشر دقائق من بدء الرحلة، ودون مقدمات بدأ السائق يصرخ نحوه قائلا "اخرج من سيارتي"، ولم يجد نفعا معه قوله بانه لا يستطيع الخروج من السيارة في وسط الطريق السريع، وعندما سأله "هل ذلك لأنني تحدثت العبرية؟ قال نعم واستمر في الصراخ في وجهي".

وأعرب ميلنر عن دهشته من أن يحدث في أمريكا موقف كهذا، والذي وصفه بالعنصرية الشنيعة، فيما أرفق منشوره بصور لسيارة أوبر وبيانات عنها وعن السائق.

أضف تعليقك

تعليقات  0