"الصحة": سيطرنا على تفشي مرض البهاق الذي يعد من الامراض الشائعة

أكد وزير الصحة الشيخ الدكتور باسل الصباح ان وزارة الصحة تمكنت من السيطرة على تفشي مرض البهاق الذي يعد من الامراض الشائعة وذلك عبر حرصها على توفير أحدث الحلول العلاجية المتطورة لهذا المرض.

جاء ذلك في كلمة القتها نيابة عنه الوكيل المساعد لشؤون الخدمات الطبية الأهلية بالوزارة الدكتورة فاطمة النجار اليوم الاحد في الملتقى العلمي الثاني لمرض البهاق الذي يعقد على مدار يومين بمشاركة دولية.

وأضاف الشيخ باسل الصباح ان الوزارة لا تألو جهدا في مواكبة احدث التطورات في طرق تشخيص وعلاج المرض من خلال التوسع في العيادات التخصصية للامراض الجلدية والاهتمام بالعنصر البشري وتطوير الكوادر الطبية والفنية مؤكدا الاهتمام بإعداد وتأهيل الكوادر الطبية المتخصصة.

وأشار الى حرص الوزارة على التوسع ببرامج البعثات الخارجية للأطباء الكويتيين في الدول المتقدمة بهذا المجال لافتا الى ان الأطباء المشاركين بالمؤتمر يمثلون إيطاليا والهند والسعودية ومصر والامارات العربية.

وقال ان الملتقى يسلط الضوء هذا العام على مرض (بهاق الأطراف) الذي يعد من اشد أنواع البهاق مقاومة للعلاج مبينا ان المحاضرات وورش العمل ستكشف طرق العلاج الجراحي المتطور فضلا عن العالج بوخز الابر وعلاقة الغذاء الصحي بالعلاج.

ورأى ان مثل هذه الملتقيات العلمية تأتي نتيجة التخطيط الجيد للخطط الموضوعة ولاستراتيجيات الوزارة الرامية الى النهوض بالخدمات الطبية وصقل خبرات الكفاءات الكويتية.

ومن جهته اوضح رئيس الملتقى مدير برنامج البورد الكويتي للامراض الجلدية بمعهد الكويت للاختصاصات الطبية (كيمز) الدكتور محمد العتيبي ان الملتقى يهدف الى تكثيف التوعية المجتمعية بمفهوم (البهاق) ونقل صورة علمية صحيحة عن المرض الذي له انعكاسات سلبية واجتماعية كبيرة.

وقال في كلمته ان الجلسات العلمية وورش العمل سوف تتناول احدث الوسائل في نظريات الإصابة بالمرض ومدى تأثير عوامل الوراثة والغذاء والايض والحالة النفسية على انتشار المرض مبينا ان عدد المصابين بهذا المرض يبلغ في الكويت حاليا نحو 20 الفا.

وأفاد بأن الملتقى تنظمه جمعية مكافحة البهاق الكويتية بالتعاون مع كلية الامراض الجلدية بمعهد (كيمز) لافتا الى ان اللجنة العلمية للملتقى ستعقد اجتماعا بعد الانتهاء من الملتقى لوضع توصياتها.

أضف تعليقك

تعليقات  0