خاتمي يهدد إسرائيل بـ"التدمير العسكري"

قال رجل الدين الإيراني البارز، آية الله سيد أحمد خاتمي، إن "الاتحاد الأوروبي لا يقل عن أمريكا في نقض تعهداتها المنصوص عليها في الاتفاق النووي مع إيران".

وتطرق إمام جمعة طهران المؤقت في خطبة الصلاة إلى انسحاب أمريكا من الاتفاق النووي ومزاعم ترامب حول إيران، قائلا إن "هذه المسألة قدمت لنا دروسا وعبر ومن بينها أنه يجب عدم الثقة بالأعداء لأن الذي ليس له دين ومبدأ فلن يكون ملتزما بالمبادئ ولا ينفذ تعهداته"، وفقا لوكالة مهر الإيرانية.


وأوضح خاتمي أن "أعداء إيران لا يحترمون أي قانون ومعاهدة، لذلك يجب أن يتحلى الشعب الإيراني باليقظة والحذر لأن الأعداء كلهم من فصيلة واحدة".


وتابع: الاتحاد الأوروبي لا يقل عن أمريكا شيئا في نقض العهود، فالأوروبيين نكثوا بالعهود، وكان من المفترض أن يوظفوا الاستثمارات (في إيران) لكنهم لم يفعلوا، واتخذوا القدرة الصاروخية الإيرانية ذريعة، وألغوا عقد شراء الطائرات، وبالتالي فإن قائد الثورة حدد مهلة لهذه المسألة، بأن عليهم (الدول الاوروبية) التعويض عن انسحاب أمريكا من الاتفاق النووي في الأسابيع المقبلة، وإذا لم يفعلوا ذلك فإن الشعب الإيراني لن يبقى في هذا الاتفاق.

وحذر خاتمي من أن "القوات المسلحة الإيرانية ستسوي تل أبيب وحيفا بالتراب إذا ارتكب الكيان الصهيوني حماقة ضد الجمهورية الإسلامية".

وشدد على ضرورة تطوير اقتدار إيران الدفاعي، وزيادة قدراتها الصاروخية بحيث لا يمكن "للكيان الصهيوني" أن يشعر بالراحة لحظة واحدة، وأن يدرك أنه إذا قام بعمل جنوبي فإن إيران ستسوي تل أبيب وحيفا بالتراب، على حد قوله.

أضف تعليقك

تعليقات  0