وزير الصحة: فوز لجنة "حماية الطفل" بجائزة عالمية انجاز جديد للكويت

قال وزير الصحة الكويتي الشيخ الدكتور باسل الصباح إن حصول اللجنة الوطنية العليا لحماية الطفل أخيرا على جائزة أفضل فريق متعدد التخصصات على مستوى العالم لعام 2018 من قبل الجمعية العالمية للوقاية من عنف الأطفال هو إنجاز جديد يحسب لدولة الكويت في المحافل الدولية.

جاء ذلك في تصريح للدكتور باسل الصباح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) اليوم السبت عقب استقباله ممثلي اللجنة الوطنية العليا لحماية الطفل في الكويت برئاسة نائب رئيس اللجنة رئيسة مكتب حماية الطفل المديرة التنفيذية لبرنامج الكويت الوطني لحماية الطفل الدكتورة منى الخواري.

وأكد الشيخ باسل الصباح أن مثل هذه الإنجازات من شأنها تحسين الوضع التنافسي للبلاد ووضعها بمصاف الدول التي تحقق معدلات نمو مستدامة عبر تطوير نظام رعاية صحية وطني قادر على معالجة المشكلات الصحية وبناء مجتمع صحي يضمن تمتع جميع افراده بحياة صحية سليمة لجميع الاعمار.

وأضاف أن مؤسسات الرعاية الصحية تعد لاعبا أساسيا لتحقيق جودة الحياة المنشودة للمجتمع الكويتي مؤكدا ان اللجنة تعنى باتخاذ الاجراءات اللازمة لحماية الطفل من الاساءة والاهمال وتحسين آلية التعامل وضمان استكمال الاجراءات في قضايا حقوق الطفل وكذلك تأمين العلاج النفسي والاجتماعي للطفل وذويه.

وأفاد بأن حصول اللجنة على هذه الجائزة الدولية هو فخر لنا جميعا مؤكدا مساندة ودعم الوزارة الكامل لاستمرار عمل اللجنة خلال المرحلة المقبلة بما يصب في مصلحة أطفال الكويت في الحاضر والمستقبل.

وأشار إلى أنه سيتم تسليم الجائزة خلال المؤتمر العام للجمعية العالمية للوقاية من العنف ضد الأطفال الذي سيعقد في مدينة براغ بجمهورية التشيك في سبتمبر المقبل.

يذكر أن اللجنة الوطنية العليا لحماية الطفل تم تشكيلها في شهر مايو عام 2013 بقرار وزاري رقم 116/2013 وتضم في عضويتها ممثلين عن عدة قطاعات حكومية وغير الحكومية.

أضف تعليقك

تعليقات  0