الفلبين ترفع الحظر "جزئياً" عن إرسال العمالة الى #الكويت

أعلنت الحكومة الفلبينية اليوم، أنها رفعت الحظر جزئياً عن إرسال العمالة إلى الكويت، وذلك عقب أشهر من إعلان الرئيس الفلبيني روديغو دوتيرتي فرض حظر على إرسال العمالة.

وكشف المتحدث بإسم الرئاسة الفلبينية، هاري روكي، أنه سيُسمح لحوالي 20 ألف عامل فلبيني من «المهرة وشبه المهرة» بالتوجه إلى الكويت، عقب توقيع الاتفاقية بين البلدين في 11 مايو الماضي.

وقال روكي، في مؤتمر صحفي بالقصر الرئاسي: «هناك 20 ألفا عامل سيتم إرسالهم إلى الكويت وهم عمال من المهرة وشبه المهرة».

وبالرغم من ذلك لم يعط المتحدث الرئاسي وفق ما أوردته وكالة الأنباء الفلبينية الرسمية، مزيدا من التفاصيل حول الموعد المحدد الذي سيسافر فيه العاملون الفلبينيون إلى الكويت.

وقال روكي بشأن رفع الحظر عن إرسال الخادمات الفلبينيات إلى الكويت: «أن القرار سيتخذ في نهاية المطاف».

وأضاف: «سيتم رفع الحظر على العمال المنزليين في نهاية المطاف»، لكن صحيفة Manila Bulletin أرودت أن روكي قال أنه: «لن يتم رفع حظر عن إرسال العمال المنزليين الفلبينيين إلى الكويت إلا بعد وضع بعض الإصلاحات في التوظيف».

  وتابع روكي: «قد يتم رفع حظر إرسال العمال المنزليين في الأيام القادمة ولكن يجب أن تكون هناك إصلاحات أولاً، يجب أن يكون هناك تدريب مكثف للعمال المنزليين حتى لا يصابوا بصدمة ثقافية لدى وصولهم إلى الكويت»، وفق ما أوردته الصحيفة. جدير بالذكر أن المتحدث بإسم الرئاسة الفلبينية كان قد صرح في وقت مضى، أن قرار رفع الحظر بشكل كامل عن إرسال العمالة الفلبينية إلى الكويت بيد الرئيس رودريغو دوتيرتي فقط.

أضف تعليقك

تعليقات  0