هبوط اضطراري لمروحية تقل مسؤولين في مؤسسة الرئاسة الارجنتينية

أ ف ب - أعلنت الحكومة الارجنتينية أمس السبت أن قسما من المسؤولين المقربين من الرئيس ماوريسيو ماكرى عالقون فى منطقة جبلية فى شمال غرب البلاد على ارتفاع 3500 متر بعد هبوط اضطرارى للمروحية التى كانت تقلهم مساء الجمعة.

وتمكنت 3 فرق انقاذ من الوصول سيرا على الأقدام إلى المروحية التى هبطت فى اندالجالا على بعد 1300 كلم شمال شرق بوينوس إيرس فى منطقة يكسوها الثلج وتعصف بها رياح عاتية وحيث وصلت درجات الحرارة الى دون الصفر،

كما أعلنت وزيرة الأمن الأرجنتينية باتريسيا بولريتش بحسب بيان صادر عن الرئاسة.

وأوضح البيان أن "فرق الانقاذ وصلت للتو الى المكان" مضيفا أن سبل الإجلاء لم تتقرر بعد.

وتابع البيان أن المروحية قامت بهبوط اضطرارى "وقائيا" مساء الجمعة، بسبب "الخوف من تجمد أجزاء أساسية منها".

وكانت المروحية تقل الناطق باسم الرئاسة إيان بافلوفسكى وقائد الحرس الرئاسى اليخاندرو سيساتى والسكرتير الخاص لرئيس السلطة التنفيذية ماريانو لومولينو.

وأبلغ الركاب بواسطة الهاتف عبر الأقمار الاصطناعية أنهم "فى صحة جيدة ولديهم وسائل تدفئة وما يكفى من المواد الغذائية والمياه".

وكانت المروحية انطلقت من كاشى على بعد 1300 كلم شمال بوينوس إيرس متوجهة إلى لاس تيرماس ريو هوندو على بعد ألف كلم شمال العاصمة، فى إطار زيارة حكومية إلى شمال البلاد، أما الرئيس فقد سافر بالطائرة.

أضف تعليقك

تعليقات  0