تنزانيا تكرم الدكتور وليد الشعيب كشخصية العام 2018 لخدمة القرآن الكريم

كرم رئيس وزراء جمهورية تنزانيا المتحدة قاسم مجاليوا وكيل وزارة الاوقاف والشؤون الاسلامية المساعد لشؤون القرآن الكريم والدراسات الاسلامية في دولة الكويت الدكتور وليد الشعيب بمنحه جائزة الشخصية الاسلامية العالمية لخدمة القرآن الكريم لعام 2018.

وقالت سفارة دولة الكويت لدى دار السلام في بيان لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم الاثنين ان هذه الجائزة مقدمة من قبل المجلس الأعلى للشؤون الاسلامية في تنزانيا وبموافقة اللجنة المنظمة لجائزة تنزانيا الدولية للقرآن الكريم. واوضح السفير الكويتي لدى دار السلام جاسم الناجم بحسب البيان ان هذا التكريم جاء ضمن فعاليات مسابقة تنزانيا الدولية للقرآن الكريم التي تجرى سنويا في شهر رمضان المبارك.

واضاف ان هذا التكريم يضاف لسجل دولة الكويت في خدمة كتاب الله والجهود التي تبذلها الجهات المعنية في تنظيم المسابقات الدولية في حفظ القرآن الكريم أهمها جائزة الكويت الدولية للقرآن الكريم التي تحظى برعاية سامية من سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.

وذكر الناجم ان هذه الفعالية تميزت هذا العام بحضور رفيع المستوى من قبل المسؤولين الحكوميين يتقدمهم رئيس الوزراء قاسم مجاليوا ورئيس جمهورية تنزانيا السابق الحاج علي مويني ومفتي تنزانيا أبوبكر بن زبير وعدد من المسؤولين ورجال الدين وجماهير غفيرة.

ويأتي تكريم الدكتور الشعيب لجهوده الواضحة في خدمة القرآن الكريم كونه يترأس المجلس التنسيقي للمسابقات الدوليه للقرآن الكريم ومقره الكويت ونائب رئيس اللجنة العليا ورئيس اللجنة التنفيذية لجائزة الكويت الدوليه لحفظ القرآن الكريم وقراءاته وتجويد تلاوته في دورتها التاسعه وعضو مجلس الإدارة ومجلس أمناء دار مصحف افريقيا.

وشارك المتسابق محمد الخالدي من الكويت في مسابقة تنزانيا الدولية واستطاع الوصول الى أدوار متقدمة بجانب مشاركين آخرين من المملكة العربية السعودية وماليزيا واليمن ومالي والولايات المتحدة الامريكية وبريطانيا وتنزانيا الا ان المتسابق السعودي قد فاز بالمركز الأول.

أضف تعليقك

تعليقات  0