«التربية»: ضرورة المحافظة على سمعة التعليم من أي ظواهر سلبية

أعلنت وزارة التربية عن صدور عدة أحكام من الدائرة الإدارية في قصر العدل، برفض الدعاوى التي رفعت من الطلبة الذين حررت بحقهم محاضر غش رسمية خلال اختبارات الثانوية للصف الـ12 بقسميه العلمي والأدبي والتعليم الديني.

وقال القطاع القانوني في الوزارة أمس إن الوزارة ممثلة بالقطاع القانوني تقوم بالتنسيق مع إدارة الفتوى والتشريع بتقديم كافة الدفوع اللازمة لدعم قراراتها المتعلقة بلائحة الامتحانات وتزويدها بجميع المستندات والمعلومات المتوفرة لتعزيز صون قراراتها.

وأضاف أن الوزارة وبالتنسيق مع إدارة الفتوى والتشريع تتابع عن كثب كل الدعاوى القضائية التي رفعت ضد قراراتها بهذا الشأن، لافتا إلى أن «الفتوى» شكلت لجنة تنسيقية مع الوزارة لمتابعة جميع هذه القضايا في إطار التعاون المستمر بين الجانبين.

وذكر البيان أن الوزارة تهدف من خلال تلك القرارات إلى حماية العمليتين التربوية والتعليمية والمحافظة على سمعة التعليم في البلاد من أي ظواهر سلبية لا تعكس نتائج مخرجاته الحقيقية.

ولفت إلى أن الوزارة حريصة على مستقبل أبنائها الطلبة والطالبات وتسخير جميع الإمكانيات لخدمة العملية التعليمية والحصول على مخرجات ذات كفاءة تليق بسمعة الكويت ومكانتها التعليمية.

من جانب آخر، أكد وزير التربية وزير التعليم العالي د.حامد العازمي أنه سيفتح تحقيقاً حول تسريب نتائج اختبارات الثانوية العامة قبل إعلانها، مؤكدا أن هناك دراسة لتقييم النسب خلال الأسبوعين المقبلين.

أضف تعليقك

تعليقات  0