وزير التربية: كلمة سمو الأمير تعكس الحرص على الارتقاء بالعملية التعليمية والتربوية

قال وزير التربية ووزير التعليم العالي الدكتور حامد العازمي أمس ان كلمة سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح هي نبراس يحتذى ومنهج يتبع في شتى المجالات لاسيما تركيز سموه على الشباب وتحصيلهم العلمي مما يعكس حرص سموه على الارتقاء بالعملية التعليمية والتربوية في البلاد.

واضاف الوزير العازمي في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان اشارة سمو الامير في كلمته التي ألقاها بمناسبة العشر الاواخر من شهر رمضان الى اهمية الاستثمار في النشء تؤكد حرص سموه على ضرورة ان ينهل ابناؤنا الطلاب والطالبات كافة العلوم والمعرفة وان يتسلحوا بزاد الاخلاق والتربية الحسنة من اجل حمايتهم من الاخطار المحدقة بهم.

واعرب عن التقدير والاعتزاز بتطرق سمو الامير في كلمته الى ضرورة حماية النشء من الافكار الضالة والسلوك المنحرف لافتا الى دعوة سموه الجميع الى العمل على غرس روح الولاء والوفاء للوطن والى ضرورة تفعيل ادوار الاسرة والمدرسة والمسجد في مؤسسات المجتمع المدني حتى يستطيع الجيل المقبل حفظ الامانة وتحمل المسؤولية وخدمة الوطن والعمل على رفعة شأنه .

ودعا الوزير العازمي ابناءه الطلاب والطالبات والمعلمين والمعلمات وكافة منتسبي وزارة التربية ووزارة التعليم العالي وجامعة الكويت والهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب الى العمل على ترجمة كل ما جاء في كلمة سمو الامير وتطبيقها على ارض الواقع بغية تحقيق رغبة سموه بضرورة خلق جيل قادر على صون الامانة وتحمل المسؤولية والعمل والارتقاء والنهوض بالوطن لتكون في مصاف الدول المتقدمة في كافة المجالات لاسيما العلمية والتربوية والادبية والثقافية.

أضف تعليقك

تعليقات  0