"نقابة السكنية": ديوان الخدمة تفنن في محاربة الموظف الكويتي عبر القرارات غير المدروسة

اعرب رئيس نقابة العاملين بالمؤسسة العامه للرعاية السكنية، عبدالرحمن الغانم، عن رفضه لقرار ديوان الخدمة المدنية بشأن تمديد عدد ساعات العمل للعاملين بالمؤسسة, واصفاً القرار بـ "الغريب" وأن الأولوية أن يكون القرار بتقليص عدد ساعات العمل في ظل طقس الصيف الحار والازدحامات المرورية .

وأضاف الغانم في تصريح صحافي أن ديوان الخدمة تفنن في محاربة الموظف الكويتي عبر القرارات غير المدروسة التي يسطرها المستشارين الوافدين العاملين بالديوان, متساءلاً هل يستحق الموظف الكويتي أن يُعامل بهذه الطريقة التي لم تأخذ بعين الاعتبار أمورا عدة مثل تكفل الموظف بإيصال أبنائه إلى مدارس وخلافه؟ .

وطالب الغانم مجلس الوزراء بإعادة النظر بهذا القرار الغريب الذي جاء ليثقل كاهل الموظف الكويتي دون أي اعتبار أو تلمس لهموم الموظف الذي اصبح محاربا في مختلف مناحي الحياة ، موضحا أن القرار جاء دون إيضاحات للأسباب والمنطلقات التي انبثق منها، إضافة إلى عدم تحفيز الموظفين بحوافز مادية أو معنويه تساهم بتنفيذ القرار بشكل إيجابي ينعكس على أداء ودور الموظف الكويتي .

واختتم الغانم تصريحه بدعوة قيادات السكنية بعدم تنفيذ هذا القرار واعتباره كأن لم يكن, معتبراً أن المؤسسة العامة للرعاية السكنية من الهيئات المستقلة التي لا تنطوي تحت مظلة ديوان الخدمة المدنية الأمر الذي يستثني العاملين فيها من هذا القرار والعمل بمواده .

أضف تعليقك

تعليقات  0