ليبيا: قتلى من الجيش بهجوم انتحاري في درنة

قتل 4 من قوات الأمن في درنة شرقي ليبيا، الأربعاء، بعد أن فجر انتحاري سيارة ملغومة كان يقودها باتجاه مجموعة من الجنود. وأوضح المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي، أحمد المسماري، أن مفجرا انتحاريا كان يرفع راية بيضاء قتل 4 من أفراد قوات الأمن عندما قاد سيارته الملغومة باتجاه مجموعة من الجنود. ويقاتل الجيش الليبي للسيطرة على درنة، آخر مدينة خارج قبضته في شرق ليبيا، بعد أن شن هجوما بريا على مناطق تتمركز فيها العناصر الإرهابية وتهدد حياة المدنيين. وفي الأثناء سيطر الجيش الليبي على أحياء وسط درنة، وقال المسماري لقناة ليبيا التلفزيونية إن المعركة الرئيسية انتهت، وإن القوات تقاتل جيوبا في مساحة كيلومتر مربع. وذكرت مصادر عسكرية ليبية أن مسلحي القاعدة فروا من مواقعهم، أمام تقدم الجيش، فيما يطارد الجيش المسلحين في آخر معاقلهم بأزقة حي المغار.
أضف تعليقك

تعليقات  0