وزير المالية : الحكومة اتخذت خطوات جادة لضبط الهدر والانفاق

أكد وزير المالية الكويتي الدكتور نايف الحجرف اليوم الاربعاء أن الحكومة تعمل على ضبط الهدر المالي والانفاق في كل الجهات التابعة لها مشيرا إلى وجود خطوات جادة اتخذتها الحكومة لتحقيق ذلك.

جاء ذلك في مداخلة للوزير الحجرف عقب انتهاء النواب من مداخلاتهم أثناء مناقشة تقرير لجنة الميزانيات والحساب الختامي البرلمانية بشأن مشروع قانون اعتماد الحساب الختامي للادارة المالية للدولة عن السنة المالية (2016-2017) ومشروع قانون ربط ميزانية الوزارات والإدارات الحكومية للسنة المالية (2018-2019).

وقال الحجرف "أكدت منذ استلامي المنصب الوزاري اننا لا نستطيع ان نقنع المواطن بتحمل مسؤولياته ما لم يجد شواهد واضحة على تحمل الحكومة ممثلة بأجهزتها المختلفة لمسؤولياتها بضبط الإنفاق ووقف الهدر ومحاسبة المسؤولين وهذا الأمر نحن ملتزمون به واتخذنا خطوات بهذا الشأن".

وأضاف أن من أمثلة قيام الحكومة بضبط الهدر في الإنفاق أن ميزانية الدولة للسنة المالية (2018-2019) بلغت في بداية تقديراتها 700ر26 مليار دينار كويتي (نحو 88 مليار دولار أمريكي) وقد تم تخفيضها إلى 500ر21 مليار دينار (نحو 71 مليار دولار).

وأوضح أن الحكومة حافظت على تقديرات الباب الأول وباب الدعوم مبينا أن الإيرادات غير النفطية المحصلة من الضرائب بلغت 230 مليون دينار (نحو 759 مليون دولار) بميزانية السنة المالية (2016-2017) فيما ارتفعت هذه الإيرادات إلى 344 مليون دينار (نحو مليار دولار) بميزانية السنة المالية (2017-2018).

وحول انخفاض الإيرادات أفاد بأن انخفاض أسعار النفط خلال الفترة الماضية أدى إلى انخفاض الإيرادات. وعن ما أثاره عدد من النواب بشأن توظيف الكويتيين في الجهات الحكومية أوضح الحجرف انه تم توظيف ما يقارب 18 ألف كويتي في الجهات الحكومية المختلفة هذا العام.

ولفت إلى أن الحكومة قدمت إلى مجلس الأمة البرنامج الوطني للاستدامة المالية والاقتصادية معربا عن استعداده لمناقشة محاور هذا البرنامج مع لجنة الشؤون المالية والاقتصادية البرلمانية في مجلس الأمة.

أضف تعليقك

تعليقات  0