افتتاح الدورة الأربعين لموسم أصيلة الثقافي الدولي الذي ينظم إلى غاية 20 يوليو في شمال المملكة المغربية

تم مساء الجمعة الماضي ، افتتاح الدورة الأربعين لموسم أصيلة الثقافي الدولي الذي ينظم إلى غاية 20 يوليو في شمال المملكة المغربية ، و قد تميز. افتتاح المنتدى بحضور الرئيس السنغالي ماكي سال، الذي أكد في كلمته على أن المغرب والسنغال يشكلان نموذجا للاندماج والتمازج ، بمتانة الوشائح التي تجمعهما.

من جانب اخر انطلقت امس الإثنين ، بقصر الثقافة بمدينة أصيلة ورشات الفن التشكيلي والجداريات، بحضور فنانين عالميين وازنين من القارات الخمس، وذلك في إطار الدورة الأربعين لموسم أصيلة الثقافي الدولي الذي تستمر فعالياته إلى غاية ال20 من شهر يوليو الجاري.



أضف تعليقك

تعليقات  0