الغذاء: إحالة صاحب محل الفلافل

أكد رئيس مجلس ادارة الهيئة العامة للغذاء والتغذية عيسى الكندري أن «حياة المواطنين والمقيمين خط أحمر»، وذلك على خلفية التسمم الغذائي الذي تعرض له مؤخرا 287 من مرتادي مطعم فلافل في حولي، مشددا على ان الهيئة «لم ولن تتهاون بشأن تطبيق اجراءاتها القانونية، وتم غلق المحل فورا وتشميعه كاجراء احترازي».

واوضح الكندري أنه تم تحرير مخالفات بحق صاحب المطعم واحالة المخالفات الى النيابة لاتخاذ الاجراءات القانونية، كما تم اخذ عينات من مختلف الاطعمة بالمحل واحالتها الى مختبر وزارة الصحة لفحصها مخبريا.

واشار الى اخذ مسوحات من العاملين في المحل لمعرفة السبب الرئيسي للتسمم، والهيئة تنتظر التقرير النهائي، مضيفا أن الهيئة تعمل على مدار الـ24 ساعة بجميع مناطق البلاد للقيام بعملها الرقابي والتفتيشي على جميع المحال التي تتداول الاغذية باختلاف انواعها.

بدورها، أعلنت نائبة المدير لشؤون التفتيش والرقابة في هيئة الغذاء والتغذية د. أمل الرشدان، عن عقد اجتماع طارئ للجنة تدقيق المخالفات، لبحث تطورات «التسمم الغذائي» بمطعم حولي، وعرضت الإجراءات التي قام بها مفتشو الهيئة من تدابير احترازية وتحرير محاضر ضبط للواقعة وإغلاق المنشأة فور ورود الشكوى.

في غضون ذلك، نفذت لجان التفتيش بمختلف المحافظات، جولات مفاجئة أسفرت عن تحرير 7 مخالفات في محافظة العاصمة وإتلاف 155 كيلوغراما من السمك، و13 مخالفة بمحافظة الجهراء لبعض المحال في صناعية الصليبية، وتحرير 4 تعهدات في العارضية، و3 مخالفات و3 تعهدات واتلاف مواد غذائية بمركز صباح السالم.

أضف تعليقك

تعليقات  0