«شؤون القصر»: قبول جميع المتقدمين المشمولين برعايتنا لأداء الحج

أعلنت الهيئة العامة لشؤون القصر الكويتية عن قبول جميع المتقدمين من أبنائها وبناتها القصر المشمولين برعايتها لأداء فريضة الحج هذا العام، وذلك بتوجيهات من وزير العدل ووزير الأوقاف والشؤون الإسلامية رئيس مجلس إدارة الهيئة المستشار الدكتور فهد العفاسي.

وقالت الهيئة في بيان صحفي اليوم أنه جريا على عادتها تتحمل الهيئة تكاليف حج أبنائها القصر المشمولين برعايتها ممن لا يملكون تكاليف الحج بما في ذلك تكلفة حج المرافق للقاصر والقاصرة.

وأضافت أن عدد المتقدمين لأداء فريضة الحج من أبنائها القصر بلغ 100 قاصر وقاصرة مع مرافقيهم مشيرة إلى أنه تم قبولهم جميعا حرصا منها على تمكينهم من أداء فريضة الحج.

وذكرت أنه تم تسجيل جميع الحجاج المشمولين برعايتها في إحدى الحملات الكويتية المرخصة من قبل وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية معربة عن شكرها لجميع الجهات الحكومية التي ساهمت وسهلت إنهاء إجراءات حجاجها وعلى وجه الخصوص وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية.

والهيئة العامة لشؤون القصر هي هيئة مستقلة ذات شخصية اعتبارية وميزانية ملحقة أنشئت عام 1938 لأهداف إنسانية ورسالة نبيلة بغرض الوصاية على من لا وصي ولا ولي له من القصر والمحجور عليهم وفاقدي الأهلية والمفقودين وحماية أموالهم وصيانة ممتلكاتهم.

ويشرف على الهيئة وزير العدل وتتمتع بكل الاختصاصات المخولة للوصي أو القيم أو المشرف وعليها الواجبات المقررة عليهم حسب الأحوال.

أضف تعليقك

تعليقات  0