مسؤول انساني دولي يؤكد أهمية دعم الكويت لبرامج «الصليب الأحمر» في اليمن

اكد المدير العام للجنة الدولية للصليب الاحمر بيتر ماورر اليوم اهمية الدعم الذي تقدمه دولة الكويت لبرامج اللجنة في اليمن واصفا اياه بانه "ذو اهمية كبرى للتعامل مع الازمة الصحية في اليمن الذي يمر بظروف صعبة".

جاء ذلك في تصريح ادلى به ماورر لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اثر لقائه مع مندوب دولة الكويت الدائم لدى الامم المتحدة والمنظمات الدولية الاخرى في جنيف السفير جمال الغنيم لمناقشة برامج اللجنة في اليمن.

وقال ماورر إن "اليمن يمثل واحدة من الحالات الاستثنائية التي نتعامل معها الآن بسبب الحرب والعنف وانعكاسها على الوضع الصحي المتردي في هذا البلد وايضا زيادة عدد النازحين فيه".

واضاف ان "دولة الكويت دائما تقدم مثالا يحتذى به في التعامل مع الازمات الانسانية من خلال دعمها لبرامج اللجنة ولاسيما في اليمن مشددا على ان ذلك الدعم يمكن اللجنة من تنفيذ مشروعات توفير المياه الصالحة للشرب وتهيئة الصرف الصحي ورعاية النازحين مما يؤدي الى استقرار الاوضاع نسبيا في اليمن.

واكد ان اللجنة حريصة على الحياد والمصداقية في جميع برامجها لاسيما تلك المعنية بمناطق الصراعات والتوتر مشيرا الى تقدير الكويت لهذا الدور الذي تقوم به اللجنة.

من جانبه قال السفير الغنيم في تصريح مماثل ل(كونا) إن لقاءه مع المدير العام للجنة الدولية للصليب الاحمر تناول آليات توزيع الدعم الكويتي لبرامجها في اليمن حيث توليه اللجنة اهتمامها.

واضاف الغنيم ان ماورر سيقوم بزيارة قريبا الى دولة الكويت لاجراء مزيد من المشاورات حول الدعم الكويتي المخصص لبرنامج اللجنة في مناطق الصراعات والتوتر.

واشاد الغنيم بدور اللجنة الدولية للصليب الاحمر وخاصة في اليمن والتزامها الحياد التام في توزيع خدماتها على المتضريين من الاشقاء اليمنيين.

أضف تعليقك

تعليقات  0