الأوضاع "مستقرة" في مكة.. والحجاج يتوافدون إلى عرفات

بعد ليلة عاصفة في المشاعر المقدسة، يستعد حجاج بيت الله الحرام للوقوف بصعيد عرفة اليوم الاثنين وهو ركن الحج الأعظم الذي يوافق التاسع من شهر ذي الحجة.

وأمضى الحجاج ليلتهم في منى فيما يعرف بيوم التروية وهو أول مناسك الحج. وشهدت منطقة مكة المكرمة ليل الأحد رياحاً شديدة وأمطاراً غزيرة.

وأكد المتحدث الإعلامي للمديرية العامة للدفاع المدني في الحج، العقيد محمد القماش عدم وقوع أي إصابات أو أضرار نتيجة هبوب الرياح السطحية على المشاعر المقدسة، وما نتج عنها من إثارة لبعض الأتربة والغبار.

وقال إن فرق الدفاع المدني باشرت بعض الأضرار البسيطة في عدد محدود من الخيام، وأعادتها إلى وضعها الطبيعي، مؤكدًا أن الأوضاع في المشاعر المقدسة مستقرة، داعيا الحجاج إلى اتباع تعليمات السلامة في مثل هذه الحالات.

وبعد الوقوف بعرفة ينفر الحجاج الى مزدلفة بعد غروب الشمس حيث يبـيتون ليلتهم هناك ويـجمعون الجمار التي سيلـقونها يوم العيد وفي أيام التشريق الثلاثة.

أضف تعليقك

تعليقات  0