مدير مشروع تطوير الجزء الغربي من طريق الدائري الخامس: المتبقي من أعمال المشروع ... 28%

أعلن مدير مشروع تطوير الجزء الغربي من طريق الدائري الخامس المهندس عبداللطيف شمساه عن تبقي 28في المئة فقط من حجم المشروع الذي تبلغ تكلفته ( 108.800) مليون دينار والذي يهدف إلى تطوير منظومة الطرق وربط العديد من المناطق بشبكة من الطرق والجسور .

وأوضح شمساه في تصريح صحافي أن المشروع يهدف إلى رفع القدرة الإستيعابية للطريق المقام حاليا وتقليل الإزدحام المروري وخفض نسب الحوادث المرورية وتحقيق مستويات عالية من الأمان والسلامة.

وبين بأن المشروع يتضمن تنفيذ طرق بطول إجمالي 11 كم من 4 حارات في كل إتجاه إضافة إلى انجاز طرق خدمية بطول 11 كم مع تنفيذ 4 جسور علوية لربط مناطق العارضية و الأندلس والفردوس والنهضة والصليبية والقيروان وكذلك ربط الدائري الخامس مع وصلة الدوحة والدائري الخامس في كافة الاتجاهات .

وأكد بأن المشروع يعد من أضخم مشاريع البنية التحتية والطرق السريعة التي تنفذها الهيئة بهدف تطوير منظومة الطرق وتقليل الإزدحام المروري بإستخدام الجسور متعددة الأدوار ببعض التقاطعات.

وقال بأن طبيعة المنطقة والمعدل العالي للتدفق المروري عليها ، دفع الهيئة إلى تقسيم أعمال تنفيذ المشروع إلى 3 مراحل بشكل متزامن وذلك بهدف تجنب الإزدحام المروري في أوقات الذروة وتسهيل حركة الدخول والخروج من وإلى كافة المناطق مع المحافظة على كفاءة الخدمات القائمة على جانبي الطريق.

وأشار إلى أن المشروع في مرحلتيه التصميمية والتنفيذية ذا قيمة هندسية عالية جدا تطلبت خبرات محلية وعالمية كبيرة لتقوم بالإشراف على الأعمال بالتقنيات والمعايير العالمية وبجودة عالية جدا ، مؤكدا بأن أعمال التنفيذ تتقدم بخطوات ثابتة وبما يتناغم مع البرنامج الزمني والخطة التي وضعتها الهيئة بالتعاون والتنسيق بين كافة الأطراف العاملة بالمشروع.

أضف تعليقك

تعليقات  0