عمادي لأعضاء بعثة الحج الكويتية: لقد تفوقتم على أنفسكم

أثنى رئيس بعثة الحج الكويتية المهندس فريد أسد عمادي على الجهود الكبيرة التي بذلها جميع أعضاء البعثة من وفود وفرق ولجان، مؤكداً أنهم تفانوا وأبدعوا وتميزوا في أدائهم، وكان ذلك من أهم الأسباب التي أدت إلى نجاح عمل البعثة.

جاء ذلك خلال حفل استقبال المهنئين بعيد الأضحى المبارك الذي أقامته البعثة في مقرها بالفندق بمكة المكرمة، وحضره نائب رئيس البعثة د. وليد الشعيب والقنصل العام لدولة الكويت بجدة وائل العنزي وأمين عام مجلس الأمة علام الكندري والأمين العام المساعد بمجلس الوزراء فواز الفضل ورؤساء وفود وفرق ولجان ومرشدي البعثة.

وقال عمادي مخاطباً أعضاء البعثة: أود أن أنقل لكم تحيات سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك عبر اتصال هاتفي للاطمئنان على الحجاج والحملات من دولة الكويت، وتقديم الشكر لجميع أعضاء البعثة، وإشادته بعمل جميع أعضاء البعثة، مشيراً إلى أن صدى عمل البعثة وصل لكل أهل الكويت والمسؤولين في البلاد، كما أنقل لكم تحيات وزير العدل وزير الأوقاف المستشار الدكتور فهد العفاسي أيضاً عبر اتصال هاتفي، الذي قدم لكم جزيل شكره وعظيم امتنانه على المجهودات الكبيرة التي قمتم بها.

وتابع: إن البعثة الكويتية، التي اعتادت على النجاح في المواسم الماضية، تفوقت على نفسها في هذا الموسم وتميزت وأبدعت، وقد لمست ذلك عن قرب، مضيفاً: إن ما رأيته من التفاني والنجاح مرده إلى العمل بروح الفريق الواحد، فكان كل شخص يغطي نقص الآخر، وكان الجميع يتسابقون في خدمة حجاج دولة الكويت من دون استثناء، واصفاً الجهد الذي قام به أعضاء البعثة بأنه غير مسبوق، ومؤكداً أنهم وضعوا سمعة بلادهم نصب أعينهم فكان نتيجة ذلك كل هذا النجاح.

وأردف قائلاً: إن البعثة حققت كل الأهداف التي وضعتها في خطتها، ولعل أهمها توفير الراحة لحجاج دولة الكويت كي يؤدوا مناسكهم بكل يسر وسهولة، وهذا حدث نتيجة للجهود الكبيرة التي قام بها أعضاء البعثة من متابعة الحملات والتواصل معها وزيارتها والتشديد على تنفيذ التعليمات وكذلك التزامها ببنود العقد الذي تم الاتفاق بشأنه مع الحجاج، مشيراً إلى أن جميع وفود وفرق ولجان البعثة قاموا بأداء المهام الموكلة إليهم على أكمل وجه لاسيما تلك الزيارات التفتيشية على الحملات.

وأشاد عمادي بالحملات الكويتية التي اعتبرها أنها أهل للمسؤولية الملقاة على عاتقها، مضيفاً: إن أصحاب الحملات الكويتية لا يقلّون شيئاً عن أعضاء البعثة في اخلاصهم وتفانيهم في عملهم، وخوفهم على الحجاج وحرصهم على النجاح والتميز، وهو ما ساهم في الحفاظ على السمعة الطيبة التي اكتسبتها الحملات الكويتية، وهذا يؤكد قدرتهم على الاستمرار في التميز والابداع لسنوات مقبلة إن شاء الله.

وأفاد عمادي: لعل من الأسباب التي ساهمت بنجاح عمل البعثة لهذا العام، هي النقلة النوعية التي تمت في مقر البعثة، والانتقال من إحدى البنايات المؤجرة إلى السكن في أحد الفنادق الراقية، مشيراً إلى أن هذا الانتقال جعل أعضاء البعثة يتفرغون بشكل تام إلى أداء أعمالهم دون النظر إلى المسائل الأخرى الثانوية، كصيانة المبنى والكهرباء والتنظيف والتغذية، على اعتبار أن مثل هذه الأمور هي من صميم عمل الفندق على عكس الوضع في السنوات الماضية، عندما كان أعضاء البعثة هم الذين يشرفون ويتابعون مثل هذه الأعمال.

وتمنى عمادي أن يكتمل كل ذلك النجاح والتميز بعودة جميع حجاج دولة الكويت إلى البلاد سالمين غانمين، سائلاً المولى عز وجل أن يكون حجهم مبروراً وعملهم مغفوراً.

وشكر عمادي الحكومة التي قدمت كل شيء من أجل نجاح عمل البعثة إضافة إلى متابعتها المستمرة من خلال الاتصالات التي تتم سواء مع سمو رئيس مجلس الوزراء أو المسؤولين الآخرين في الحكومة، سائلاً الله عز وجل أن يديم نعمة الأمن والإيمان على كويتنا الغالية وأن ينعم على سمو أمير البلاد وسمو ولي العهد حفظهما الله ورعاهما بموفور الصحة والعافية.

وفي الختام شكر عمادي حكومة خادم الحرمين الشريفين على الجهود العظيمة التي قام بها جميع أعضاء الحكومة وجميع أفراد الشعب في المملكة العربية السعودية لخدمة ضيوف الرحمن من أجل توفير كل أسباب وسبل الراحة لهم كي يؤدوا المناسك براحة وطمأنينة، مشيراً إلى أن ذلك ساهم بنجاح موسم الحج لهذا العام.

أضف تعليقك

تعليقات  0