"الهلال الأحمر": حريصون على ادخال البهجة لنفوس نزلاء دور الرعاية خلال الأعياد

أكد مدير ادارة الشباب والمتطوعين في جمعية الهلال الاحمر الكويتي الدكتور مساعد العنزي اهمية ادخال البهجة والسرور إلى نفوس نزلاء دور الرعاية الاجتماعية في المناسبات السعيدة والأعياد المختلفة.

وقال العنزي لوكالة الانباء الكويتيه (كونا) اليوم الاربعاء ان المتطوعين في الجمعية زاروا اليوم دور الرعاية الاجتماعية بمناسبة عيد الأضحى المبارك باعتباره واجبا انسانيا ولمشاركة النزلاء فرحة العيد.

واضاف ان من أهم مظاهر وملامح العيد والمناسبات السعيدة حرص متطوعي ومتطوعات الجمعية على زيارة دور الرعاية في محاولة لإشعارهم بالعطف والحنان وتوصيل رسالة من المجتمع لهم بأن الجميع يلتفون حولهم كأنهم أهلهم وذويهم.

واوضح أن هذه الاحتفالية تنظمها الجمعية بالتعاون مع إدارة الأنشطة العامة والإعلام في وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل مبينا أنهم آثروا أن يكون احتفالهم بعيد الأضحى المبارك بمشاركة القائمين على مجمع دور الرعاية التابع للوزارة.

واكد أن الجمعية تؤدي أدوارا مجتمعية مختلفة داخل الكويت تستهدف جميع الجهات المحتاجة إلى الدعم والعون والمساعدة لتجاوز الصعوبات والمحن والملمات التي تمر بها ما يعزز جهودها الإنسانية والاجتماعية.

وأشاد بجهود متطوعي الجمعية الذين نظموا الزيارة بالتعاون مع ادارة الأنشطة الاجتماعية في وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل لتقديم الهدايا والعيادي لكبار السن والمعاقين ومشاركتهم في الاحتفال بالعيد.

وذكر ان المتطوعين والمتطوعات يقومون بشكل دوري بزيارة نزلاء دور الرعاية الاجتماعية والمعاقين وكبار السن والطفولة لتقديم الهدايا واقامة الحفلات لتخفيف آلامهم وزرع الأمل لديهم ورسم البسمة على وجوههم.

وثمن جهود مسؤولي قطاع الرعاية الاجتماعية في الوزارة على جهودهم الانسانية في خدمة النزلاء ومشاركتهم افراحهم في جميع المناسبات ودورهم في تقديم الخدمات الانسانية والطبية المميزة لجميع النزلاء.

أضف تعليقك

تعليقات  0