#النمسا ترفض لجوء #عراقي لأنه "يتصنع المثلية"

رفضت سلطات النمسا طلب لجوء شاب عراقي، زعم أنه فر من بلده بسبب كونه "مثلي"، وقالت إنه "كان يتصرف كفتاة".

وذكرت هيئة الإذاعة والتلفزيون النمساوية، أن مسؤولين في منطقة شتيريا قالوا إن الشاب صاحب الـ27 عاما، كان "يتصنع المثلية".

وانتقدت جماعات حقوق المثليين قرار السلطات، القرار الثاني من نوعه الذي يثير هذه الانتقادات في النمسا.

فالأسبوع الماضي، رفض مسؤول في مقاطعة النمسا السفلى طلب لجوء قدمه أفغاني ادعى المثلية الجنسية، قائلا: "لا سلوكك ولا ملابسك ولا مشيتك يدلون بأي شكل من الأشكال على أنك قد تكون مثليا جنسيا".

وأعلنت سلطة اللجوء النمساوية وفي وقت لاحق أنها قامت بتأديب الموظف المسؤول عن قرار اللاجئ الأفغاني، وأعربت عن أسفها "للسقطات اللغوية" في كلامه.

أضف تعليقك

تعليقات  0