السفير الأميركي: زيارة صاحب السمو إلى واشنطن تعكس الشراكة القوية بين البلدين

أعلنت الولايات المتحدة، أمس أن سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، سيلتقي الرئيس دونالد ترامب، في البيت الأبيض، الأربعاء المقبل.

وقال البيت الأبيض، في بيان له، إن «أمير الكويت سيجري لقاء مع ترامب يوم 5 سبتمبر الجاري، في إطار زيارة عمل إلى واشنطن»، مشيرا إلى أن «اللقاء سيتناول بطريقة شاملة، العلاقات الثنائية بين الكويت والولايات المتحدة، فضلًا عن التطورات الإقليمية».

من جانبه قال السفير الأميركي، إن زيارة سمو الأمير إلى الولايات المتحدة تعكس الشراكة الأمريكية - الكويتية القوية والمستدامة، مشيرا إلى أن زيارة سموه دليل آخر على النمو الذي تشهده العلاقة القوية بين البلدين، لافتا إلى أن الولايات المتحدة تقدر على نطاق أوسع جهود الكويت الثابتة تلبية لرؤية سمو الأمير، في استخدام الدبلوماسية للمساعدة في استقرار المنطقة وتقديم المساعدة الإنسانية في جميع أنحاء العالم.

وأكد أن العلاقات الثنائية الأمريكية - الكويتية شهدت سنة مثمرة للغاية، كان أبرزها زيارة سمو الأمير إلى البيت الأبيض في سبتمبر الماضي، حيث تم تحديد العديد من الأهداف الطموحة، وقال: "يسعدني أن أعلن تحقيقنا إياها من أجل تعميق وتوسيع تلك العلاقة، وأنا على ثقة من أن اجتماع 5 سبتمبر في البيت الأبيض سيمثل بداية الفترة المقبلة من النمو في علاقاتنا".

أضف تعليقك

تعليقات  0