بوشهري: "الوطنية" تتحمل مسؤولية الإضرار بسمعة الكويت خارجياً

أكدت وزير الدولة لشؤون الاسكان ووزير الدولة لشؤون الخدمات د. جنان بوشهري، أن الجهود الحكومية مستمرة ومتواصلة على مدار الساعة، ممثلة بوزارة الخارجية والإدارة العامة للطيران المدني والخطوط الجوية الكويتية، لترتيب عودة المسافرين ممن ألغيت رحلاتهم عبر شركة "الخطوط الوطنية"، لافتة إلى أن هناك تواصلا ما بين السفارات والقنصليات الكويتية في الخارج والمسافرين لترتيب حجوزاتهم وإقامتهم، بالإضافة إلى توفير الخدمات الطبية لهم.

وأوضحت أنه تم توفير رحلتين إضافيتين للخطوط الجوية الكويتية، الأولى من مدينة تبليسي والثانية من مدينة باكو أمس، وذلك لنقل المسافرين وتم الإعلان عنهما، مشيرة إلى أنه يجري تجهيز رحلات إضافية لبقية الوجهات، منها بيروت وسراييفو واسطنبول سيتم الإعلان عنها تباعا عبر "الطيران المدني" و"الخطوط الكويتية".

وتقدمت بوشهري باعتذارها إلى المسافرين الكرام لما تعرضوا له بسبب سوء إدارة "الخطوط الوطنية" لرحلاتها وإخفاقها بالالتزام بجداول رحلاتها، مشددة على أن "الطيران المدني" حملت "الخطوط الوطنية" المسؤولية القانونية للأضرار بسمعة الكويت خارجيا وبمصالح المسافرين، لافتة إلى أن "الطيران المدني" حملت "الخطوط الوطنية" أيضا كل التكاليف المالية المترتبة على نقل المسافرين عبر "الخطوط الكويتية" وشركات الطيران الأخرى، بالإضافة إلى تعويض المسافرين عن الأضرار التي أصابتهم، مؤكدة أن التعامل جار مع كل الشكاوى المقدمة ضد "الوطنية" وفق الأطر القانونية.

أضف تعليقك

تعليقات  0