وزير الإعلام ينعى الدكتور عبدالله المهنا: خسارة كبيرة للأسرة الأدبية والثقافية

نعى وزير الاعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب رئيس المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب الكويتي محمد الجبري المغفور له بإذن الله عضو رابطة الأدباء الكويتيين العميد الاسبق لكلية الآداب بجامعة الكويت الدكتور عبدالله المهنا الذي وافته المنية عن عمر ناهز 76 عاما أمس الأربعاء.

وقال الوزير الجبري في بيان صحافي، اليوم الخميس، إن رحيل المهنا خسارة كبيرة للأسرة الأدبية والثقافية الكويتية والخليجية التي فقدت برحيله أحد أعمدة الفكر والأدب والثقافة منوها بما قدمه الفقيد من جهود أكاديمية وعلمية طوال مسيرته الأكاديمية بجامعة الكويت.

وأضاف إن الفقيد المهنا عمل أيضا في حياته مستشارا لمركز (البابطين) لحوار الحضارات والثقافة لافتا إلى أنه أثرى المكتبة الادبية العربية بما تركه من إرث أدبي وثقافي رفيع خلدته كتبه وأبحاثه العديدة.

وأكد أن الأسرة الثقافية والأدبية فقدت برحيل المهنا «علما من أعلام الفكر المستنير والأدب الرفيع» داعيا المولى تعالى أن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم أسرته ومحبيه الصبر والسلوان.

أضف تعليقك

تعليقات  0