«إتحاد شركات الإستثمار» يصدر دراسة عن التغيير في أسعار الفائدة وأثره على الإقتصاد

أصدر اتحاد شركات الاستثمار الكويتي اليوم السبت دراسة بعنوان (التغير في أسعار الفائدة وأثرها على حركة الاقتصاد) يوضح فيها أثر التغير في سعر الفائدة على حركة الاقتصاد في فترات زمنية متغيرة وماهيتها كأداة هامة من أدوات السياسات النقدية.

وقال الاتحاد في بيان صحفي ان الدراسة التي قام بها الدكتور حسن الحاج تهدف الى تفعيل أهداف الاتحاد لإعداد الدراسات والبحوث الفنية المتخصصة في قطاع التنمية والتطوير الاستثماري ونشر الثقافة الاستثمارية والعمل على تنمية وتطوير قطاع الاستثمار.

وأضاف الاتحاد أن الدراسة تسلط الضوء على أثر تحركات اسعار الفائدة على كل من المدى القصير والطويل والتي تتخذها البنوك المركزية في الدول المتقدمة كأداة هامة من ادوات السياسات النقدية لدفع وتحفيز نمو الاقتصاد العالمي.

وأوضح أن الدراسة تناولت السياسة النقدية التوسعية التقليدية وكذلك السياسة النقدية غير التقليدية مثل سياسة التيسير الكمي وأثرها على الاقتصاد.

وبين أن الدراسة تناولت كذلك سياسة أسعار الفائدة السالبة وإشكاليات الخروج من سياسة التيسير الكمي والعودة بأسعار الفائدة الى مستوياتها الطبيعية.

وأفاد بأن الدراسة تناولت كذلك تأثير هذه السياسات على الجهاز المصرفي وإبراز تطورات معدلات التضخم والبطالة والشروط التي تحكم دول مجلس التعاون في اتباع السياسة النقدية.

يذكر أن سلسلة إصدارات اتحاد شركات الاستثمار تتضمن بوابة الاستثمار والخدمات المالية (دولة الكويت) وطريقك إلى عالم البورصة وصناديق الاستثمار وأهم البورصات في العالم والأزمات المالية العالمية.

كما تتضمن الاصدارات إدارة المخاطر وحوكمة الشركات والتحليل الفني في سوق الكويت للأوراق المالية ودور القيم وأخلاقيات الأعمال في التجارب العالمية في ظل مفاهيم الإدارة الرشيدة (الحوكمة) نماذج وتطبيقات وتوافق استراتيجيات الشركات مع منظومة الاقتصاد المعرفي أساس الريادة والتنافسية ودراسة تنشيط وتطوير قطاع الاستثمار.

أضف تعليقك

تعليقات  0