"الاطفاء": لقب قائد العمل الإنساني جاء عن جدارة

تحل اليوم الذكرى الرابعة لتقليد حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح بلقب قائد العمل الإنساني وتسمية دولة الكويت مركزاً إنسانياً عالمياً ، وفي هذه المناسبة العزيزة على عموم الشعب الكويتي يتقدم سعادة مدير عام الإدارة العامة للإطفاء الفريق خالد راكان المكراد وجميع منتسبي الإدارة من ضباط وضباط صف ومدنيين بالتبريكات لصاحب السمو حفظه الله ورعاه ولعموم الشعب الكويتي بمناسبة اللقب الغالي ، وأكد الفريق المكراد على ان اللقب الأممي جاء عن جدارة واستحقاق نظير المبادرات والمساعدات الإنسانية التي قدمها سموه لإغاثة المحتاجين والمنكوبين في العالم كله ورفعت اسم دولة الكويت عاليا.

واستذكر الفريق المكراد الدور الحيوي الذي يقوم به حضرة صاحب السمو أمير البلاد حفظه الله ورعاه اقليمياً وعربياً لتعزيز التضامن العربي والدفاع عن قضاياهم ، والسعي لتخفيف معاناة شعوب المنطقة ، لافتا الى مبادرات سموه الإنسانية لدعم الدول الشقيقة والصديقة ، ويعكس حرص سموه على العمل الإنساني وشعوره بآلام ومعاناة الشعوب الشقيقة والصديقة لتحقيق الرخاء والازدهار لتلك الشعوب.

أضف تعليقك

تعليقات  0