"الهيئة العامة للشباب": حريصون على التعاون مع القطاع الخاص لتمكين الشباب

أكد مدير عام الهيئة العامة للشباب عبدالرحمن المطيري حرص الهيئة على تنسيق الجهود والتعاون مع القطاع الخاص لوضع خطط مناسبة لتمكين الشباب وتحقيق تطلعاتھم وابراز ابداعاتھم لاسيما في مجالات العمل الانساني من خلال برامج ومشاريع مشتركة بين الطرفين.

جاء ذلك في كلمة للمطيري خلال جلسة حوارية بعنوان (أثر المسؤولية الاجتماعية في تمكين الشباب) اقيمت بجمعية الهلال الأحمر الكويتي اليوم الاحد بمناسبة الذكرى الرابعة لمنح سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح لقب (قائد للعمل الإنساني) وتسمية الأمم المتحدة لدولة الكويت (مركزا للعمل الإنساني).

وقال المطيري ان الهيئة تسعى لتوحيد الجهود التي تبذلها القطاعات الحكومية والأهلية والخاصة في العمل الشبابي لتعظيم الاستفادة لأكبر قطاع من الشباب من خلال التخطيط التشاركي والتدريب مشيرا الى ان هذه الجلسة تأتي في سياق تنفيذ الهيئة لرؤية (كويت جديدة 2035).

وثمن عاليا الدور الكبير والاسهامات المميزة التي يقوم بها سمو الأمير في المجال الإنساني ما عزز دور الكويت الرائد في هذا المجال معربا عن شكره العميق لجمعية الهلال الأحمر الكويتي على استضافتهم لهذه الجلسة.

ومن جانبه قال مدير ادارة الشباب والمتطوعين في (الهلال الاحمر) الدكتور مساعد العنزي في كلمة مماثلة ان الجمعية تعمل على تشجيع الشباب العربي على النهوض بدورهم الريادي والمشاركة الفاعلة في خدمة مجتمعاتهم وأوطانهم في مختلف المجالات.

واضاف ان الشباب يملكون إمكانات وطاقات بشرية ھائلة تحتاج الى توجيه لاستثمارها في تنمية المجتمعات العربية. وذكر ان الجمعية وبالتعاون مع هيئة الشباب تعمل على إعلاء قيمة العمل التطوعي لدى الشباب باعتبارها عاملا بناء مهما في تعزيز الهوية الوطنية ووسيلة ناجزة في التواصل بين أفراد المجتمع.

ومن جهتها اكدت المديرة التنفيذية لشركة مشاريع الكويت القابضة (كيبكو) عبير العمر في كلمتها استعداد القطاع الخاص للتعاون مع القطاعين الحكومي والأهلي لتمكين الشباب في كافة مجالات العمل الانساني وغيره من المجالات التي تخدم المجتمع انطلاقا من دور الكويت البارز في المجال الإنساني.

وبدوره قال ممثل شركة (اريدو) للاتصالات يوسف الشلال ان انخراط الشباب في المجاميع التطوعية وتعزيز قدراتھم في المجال الالكتروني يعتبران عاملين مهمين في تطوير العمل الشبابي مستعرضا تجارب ناجحة في هذين المجالين.

ومن ناحيته بين ممثل بيت التمويل الكويتي (بيتك) فيصل السريع ان ل(بيتك) تعاونا مميزا مع عدة جهات حكومية راعية للشباب مثل وزارتي الداخلية و(الشباب) وهيئة الشباب وأهلية مثل الهلال الأحمر الكويتي وعدد من جمعيات النفع العام بهدف خلق مساحات شبابية ورعاية المواهب الشبابية.

وشهدت الجلسة قيام مجموعة من الشباب الكويتي من (هيئة الشباب) باستعراض عدد من المشاريع الإنسانية الكويتية والعربية التي شاركت في جائزة مركز العمل الانساني للشباب العربي والتي اقيمت ضمن فعالية (الكويت عاصمة الشباب العربي 2017) .

أضف تعليقك

تعليقات  0