«اتحاد الصناعات» يوقع مع «القوى العاملة» عقدا لتوظيف 20 شابا وشابة

كونا_ أعلن رئيس اتحاد الصناعات الكويتية حسين الخرافي عن توقيع الاتحاد عقدا مع الهيئة العامة للقوى العاملة لتدريب وتوظيف 20 شابا وشابة في المصانع المحلية لتشجيع الشباب على الانخراط في القطاع الصناعي.

وقال الخرافي في كلمة خلال حفل (ختام مشاريع الاتحاد 2018) اليوم الأربعاء إن اتحاد الصناعات لدية أولوية في تدريب الشباب الطموح الراغب العمل في القطاع الصناعي فضلا عن تبنيه مجموعة برامج ودورات تدريبية تسهم في دعم مشاريع هؤلاء الشباب.

وأضاف أن اتحاد الصناعات قام بتدريب مجموعة من الشباب الكويتي حديثي التخرج وتأهيلهم للعمل في القطاع الصناعي بأسلوب حديث وهو ما ستتضح نتائجه في المستقبل القريب.

وأوضح أن الاتحاد ومن خلال قربه الشديد من المصانع المحلية إستطاع التعرف على مدى حاجة القطاع للكوادر البشرية الكويتية القادرة على إدارة وتشغيل خطوط الانتاج في المصانع والعمل الحرفي.

وذكرأن حفل (ختام مشاريع الاتحاد 2018) يعد "شراكة استراتيجية إيجابية بين مؤسسات القطاعين العام والخاص لدعم النهوض بهذا القطاع الحيوي" معربا عن شكره للجهات الداعمة في خلق وتوفير فرص العمل "لأبنائنا الكويتيين".

من جهته قال نائب المدير العام لقطاع تمويل الاستثمار في الصندوق الوطني لرعاية وتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة مناف المنيفي في كلمة مماثلة إن دور الصندوق لا يقتصر على التمويل فحسب بل دعم المشاركين والوصول بهم للمراحل النهائية حتى يتمكنوا من الاستفادة من التمويل وضمان نجاح مشاريعهم. بدورها قالت المدير العام لاتحاد الصناعات الكويتية هدى البقشي إن هذا العام شهد تدريب ثلاثة أجيال عمرية مختلفة أبرزها مشروع فرسان الصناعة للطلبة والطالبات بالشراكة مع شركة (لوياك) وأسفر عن توظيف 15 كويتيا حديثي التخرج في المصانع المحلية.

وأضافت البقشي في كلمة مماثلة أن اتحاد الصناعات اختتم أيضا خلال هذا العام مشروع مصنع المبادرين الثالث والذي أسفر عن توفير مجموعة من المشاريع المميزة الحاصلة على دعم الصندوق الكويتي لدعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة. من جانبها أشادت رئيس قسم الإعلام في بنك الكويت الصناعي سارة المكيمي بدور اتحاد الصناعات في دعم الشباب الكويتي وتهيئتهم للعمل بالقطاع الصناعي.

وقالت إن برامج الاتحاد تحتاج إلى دعم أكبر من الناحية الاعلامية والتوعية لتصل إلى جميع فئات المجتمع خصوصا أن هناك "مشكلة تتعلق بقلة الوعي بأهمية القطاع الصناعي".

أضف تعليقك

تعليقات  0