التوجيه المجتمعي بـ "الأوقاف" يصدر مطوية "العنف المدرسي"

معا نحو "مدرسة بلا عنف " شعار تتضمنه مطوية العنف المدرسي الصادرة من مكتب التوجيه المجتمعي والتي تتحدث عن جوانب تنطلق من دور مكتب التوجيه المجتمعي في تقديم بعض الحلول والمقترحات المناسبة الكفيلة بتلاشي أية ظاهرة تنعكس أثارها على مستقبل ابنائنا.

حيث انتهى المكتب من إعداد تلك المطوية التي تشمل تعريف مصطلح العنف المدرسي من عدة جوانب بما فيها التعريف النفسي وأهم الأسباب المؤدية لممارسته، وتقديم الحلول الإيجابية المناسبة لذلك، وتحث من خلال فصولها على الاهتمام بالوعي الديني لدى النشءوضرورة توفير المناخ النفسي والتربوي المناسب لهم وتعزيز دور الاسرة ومساهمتها في غرس القيم الدينية والأخلاقية ومن أهمها التسامح وحب عمل الخير وتقديم رسالة في تلك المطوية بأهمية التحلي بالأخلاق الحميدة وبعض الأحاديث النبوية التي تحث على أهمية التسامح والتحلي بالأخلاق النبيلة.

وأكد السيد/ مشعل فهد العتيبي مدير مكتب التوجيه المجتمعي:

بأن اهتمام المكتب واختياره للموضوع جاء بناء على ما يمثله النشء من أهمية في بناء الوطن وتقدمه مما يستلزم معه بذل كافة الإمكانيات المتاحة وتسخيرها لحمايته من أية مظاهر سلبيه قد تؤثر بأي شكل من الأشكال عليه وعلى طموحه وقدراته مؤكد بذات الوقت ان الشباب والنشء الكويتي يتميز بقدرة عالية على مواجهة أية مصاعب أو مشاكل قد تؤثر في إنتاجيته ومسيرته العلمية، مستدلا بذلك على ارتفاع درجة الوعي والثقافة لدى الشباب بمختلف الفئات العمرية والمراحل الدراسية والأقبال بشكل ملحوظ على استكمال الدراسة الجامعية بمختلف التخصصات .

كما صرح السيد / مشعل فهد العتيبي: بأن المكتب ولتعم الفائدة قام بإهداء وزارتي (التربية- والصحة) نسخ من تلك المطوية ليتم توزيعها في العيادات الصحية المتخصصة ومكاتب الباحثين الاجتماعيين والنفسيين بالمدارس رغم عدم وجود حالات لتلك الظاهرة في المدارس والذي يؤكده عدم تطرق وسائل التوصل الاجتماعي أو أية وسيلة إخباريه لتك المشكلة بشكل ملحوظ، ألا أن المكتب وانطلاقا من دوره التوعوي يضع على عاتقة ضرورة التنويه عن أية ظاهره أو حالة ليتم تلاشيها بموجب معطيات وتوصيات من المختصين. كما قام المكتب بإهداء الطلبة الملتحقين بإدارة السراج المنير بمختلف الفئات العمرية نسخة من تلك المطوية.

مؤكدا العتيبي بأن المكتب يضع ضمن خطته الى جانب إعداد الدراسات حول بعض القضايا المجتمعية متابعة أية مظاهر او ظواهر سلبيه دخيله على المجتمع والعمل على متابعتها من حيث الأسباب والدوافع والاثار المترتبة عليها للخروج بأفضل التوصيات المتعلقة بها.

متطرقاً بذلك بأن المكتب يتابع عن كثب مع الجهات المعنية ما تم اتخاذه من إجراءات بما انتهت اليه بعض الدراسات التي أشرف عليها المكتب من توصيات.

أضف تعليقك

تعليقات  0