"الصحة" تنظم ورشة عمل "إعداد وتطبيق خطة العمل الوطنية لتعزيز الأمن الصحي"

(كونا) - نظمت وزارة الصحة الكويتية ممثلة بالمركز الوطني للوائح الصحية الدولية اليوم الأحد ورشة عمل بعنوان (إعداد وتطبيق خطة العمل الوطنية لتعزيز الأمن الصحي) بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية لإعداد خطة التأهب والإستجابة لكل أنواع المخاطر.

وأكد وكيل وزارة الصحة المساعد لشؤون التخطيط والجودة الدكتور محمد الخشتي في كلمة خلال افتتاح الملتقى ضرورة الاطلاع على احدث المستجدات والتوافق حول إعداد وتنفيذ خطة وطنية لتعزيز الامن الصحي في البلاد والتزام الكويت باتفاقية منظمة الصحة العالمية للوائح الصحية الدولية التي صدرت في عام 2005.

وأضاف الخشتي ان الوزارة قامت مؤخرا بإعادة تشكيل اللجنة الوطنية العليا متعددة القطاعات فضلا عن استحداث المركز الوطني للوائح الصحية الدولية في مايو من العام الماضي منوها الى ان المركز يعمل تحت الاشراف المباشر من اعلى سلطة تنفيذية بالوزارة وبما ينعكس ايجابا على سرعة اتخاذ القرارات والاستجابة للطوارئ المتعلقة بالامن الصحي.

بدورها قالت رئيس المركز الوطني للوائح الصحية الدولية الدكتورة سندس القبندي على هامش افتتاح الملتقى أن العولمة لها اثر على الصحة وهو مايستوجب ضرورة العمل المشترك لمواجهة التحديات التي افرزتها سرعة وسهولة التنقلات والاتصالات حيث يمكن للوباء الذي يقع في اقصى مكان بالكرة الارضية ان يصل الى العديد من الاماكن خلال فترة قياسية عبر الحدود.

وأكدت القبندي ان هذا الأمر يستدعي اتخاذ الاجراءات الوقائية التي تضمن تحجيم خطر الوباء وبالتالي تقليص حجم الخسائر البشرية والاقتصادية.

وبينت ان الكويت كانت من أوائل الموقعين على اتفاقية اللوائح الصحية الدولية حيث تجسد التزامها فيها بانشاء مركز وطني حتى يكون حلقة وصل بين منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة.

أضف تعليقك

تعليقات  0