#السعودية والجزائر .. توقيع اتفاقية تعاون على مكافحة الإرهاب والتطرف

وقعت مؤسسات دينية إسلامية في المملكة العربية السعودية والجزائر، أمس الأحد، على اتفاقية تعاون لمواجهة الفكر المتطرف والإرهاب.

وقال الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي التي مقرها مكة المكرمة بالسعودية محمد بن عبد الكريم العيسى، إن الاتفاقية التي وقعها مع رئيس المجلس الإسلامي الأعلى في الجزائر بو عبد الله غلام الله: "تؤطر لمواجهة الأفكار المتطرفة والإرهابية".

وشدد العيسى على أن هذه الاتفاقية: "تضع جداول تنفيذية للاضطلاع بالمسؤولية المتبادلة لإيضاح حقيقة ديننا ومواجهة الإيديولوجية المتطرفة".

وأبرز مسؤول الرابطة، التي تتخذ من مكة مقرا لها، أن الاستراتيجية الجديدة: "تتطلب المواجهة العلمية والفكرية، إلى جانب مواجهة التطرف المضاد ونقصد به حملات الإسلاموفوبيا".

من جهته، أعرب رئيس المجلس الإسلامي الأعلى في الجزائر، عن تفاؤل بلاده من آفاق التعاون الفكري والديني مع رابطة العالم الإسلامي في السعودية.

وقال بو عبد الله غلام الله إن ذلك: "يأتي لإزالة الغموض وكشف الحجج الواهية التي تحاك ضد الإسلام، والتي يسعى أهلها ومنشؤوها إلى أن يحطوا من قيمة الإسلام".

أضف تعليقك

تعليقات  0