«الجمارك الكويتية» تحتفي باليوم الوطني الـ«88» للمملكة

بمناسبة اليوم الوطني الثامن والثمانين للمملكة العربية السعودية، وفي مشهد يشكل تعبيرًا عن روابط الأخوَّة والمحبة، التي تجمع دولة الكويت والمملكة العربية السعودية والشعبيين الشقيقين، تزينت مختلف المنافد الجمركية بالأعلام واللوحات الترحيبية.

 ففي جمرك السالمي حرص مدير إدارة الجمرك البري السيد مشعان السعيدي، ومراقب جمرك السالمي السيد ماطر السعيدي، على استقبال الأشقاء السعوديين القادمين والمغادرين عبر المنفذ بالأعلام والقهوة العربية والحلويات الشعبية.

 وفي جمرك النويصيب شارك مراقب جمرك النويصيب السيد بلال الخميس، وعدد من المفتشين ابناء الشعب السعودي الشقيق الاحتفالات بهذه المناسبة العزيزة لدى وصولهم او مغادراتهم البلاد عبر المنفذ من خلال توزيع الهدايا التذكارية والحلوى والمشروبات.

وشارك في الفعاليات بجمركي السالمي النويصيب فريقي عمل من محافظة الجهراء والاحمدي حيث رافقوا رجال الجمارك في استقبال وتوديع الركاب القادمين والمغادرين، وتوزيع العلم السعودي وبعض الهدايا التذكارية الخاصة بالمناسبة.

 وتكرر المشهد الاحتفالي في مطار الكويت الدولي حيث تواجد مراقب جمرك المطار السيد سعود حبيب، على التنقل بين صالات المغادرة والوصول لاستقبال الأشقاء من المملكة وتهنئتهم باليوم الوطني لبلادهم والترحيب بهم في وطنهم الثاني الكويت.

? ? ? وأعرب الأشقاء السعوديون عن سعادتهم بالحفاوة وحسن الاستقبال من قبل رجال الجمارك، وما تجسده هذه اللفتة الكريمة من تعزيز العلاقات التاريخية الراسخة ووشائج المحبة بين البلدين الشقيقين.

أضف تعليقك

تعليقات  0