‏الهاشل: ضرورة طرح برامج تحفيزية لتشجيع المواطنين على العمل في "الخاص" ‎ ‎

قال محافظ بنك الكويت المركزي د. محمد الهاشل، إن ارتفاع أسعار النفط يمثل فرصة للإصلاحات الشاملة لاسيما في حال استمرت الأسعار على مستوياتها الحالية، حيث من المتوقع ارتفاع الإيرادات النفطية مرة أخرى بسبب ارتفاع الإنتاج بعد قرار منظمة أوبك بشأن أهداف الإنتاج الجديدة، مؤكدا اأن الارتفاع القوي في الأسعار سيشكل متنفسا آخر للحكومة لكن لا مفر من إجراء إصلاحات مالية واقتصادية شاملة، للحد من الاعتماد على الإيرادات النفطية. وأشار إلى أنه بفضل وفرة المدخرات المالية وتدني مستوى الدين العام يمكن للكويت تحمل هذه الإصلاحات بحيث تسير بمستوى تدريجي مع ضمان حسن تطبيق كافة الإجراءات الضامنة لذلك، لاسيما وأن الحكومة اتخذت بالفعل بعض الإجراءات ولكن على نطاق محدود ولا تزال هناك جوانب يجب أن تلقى الاهتمام اللازم والمستمر في سبيل إنجاح تلك الإصلاحات، والتي تتمثل في ترشيد النفقات وإصلاح الدعوم وزيادة الإيرادات غير النفطية وطرح برامج تحفيزية لتشجيع المواطنين على العمل في القطاع الخاص، وتنويع الأنشطة الاقتصادية عموما، مشيرا إلى أنه يمكن للكويت تحمل هذه الإصلاحات بفضل وفرة المدخرات المالية وتدني مستوى الدين العام. وأعرب عن أمله في أن لا تكون الزيادة الأخيرة في أسعار النفط سببا لتأخير الإصلاحات الضرورية، حيث إن ذلك لن يجعل الدولة بمنأى عن أي تقلبات مستقبلية محتملة في أسعار النفط، الأمر الذي سوف يلقي بمخاطره على قوة ومتانة القطاع المصرفي.
أضف تعليقك

تعليقات  0