الناهض: دخول بورصة الكويت ضمن مؤشر «فوتسي» خطوة إيجابية لتعزيز الشفافية

قال الرئيس التنفيذي لبنك بيت التمويل الكويتي «بيتك» مازن الناهض، إن دخول بورصة الكويت رسمياً ضمن مؤشر فوتسي للأسواق الناشئة يُعد خطوة إيجابية في تعزيز الشفافية والحوكمة على مستوى الشركات المُدرجة.

وأضاف مازن الناهض على هامش انعقاد أعمال مؤتمر يورومني في الكويت، أن السوق الكويتي سيكون أكثر تنظيماً من الناحية التشريعية إذ سيمتلك كافة المقومات المُحفزة على جذب المستثمرين وفتح آفاق جديدة للاقتصاد الوطني.

وأوضح الناهض أن تصنيف البنك ضمن قائمة الشركات ذات رؤوس الأموال الكبيرة أمر طبيعي، كما أن سهم «بيتك» يُساهم في تعزيز أداء السوق الكويتية الأمر الذي ينعكس على أداء المؤشرات.

وأكد أن «بيتك» حريص على المساهمة في دعم الجهود التنموية لتحقيق التنمية الشاملة في الكويت، مُشيراً إلى الدور الكبير الذي يضطلع به البنك في دعم وتمويل المشاريع الكبرى ومشاريع البنية التحتية.

وقال الناهض إن البنك قدم تسهيلات ائتمانية للعديد من المشاريع التنموية في قطاعات مختلفة في الكويت وفي البلدان التي يعمل بها، ومنها توقيع صفقة لتمويل مبنى الركاب الجديد لمطار الكويت الدولي، وعقد تسهيلات ائتمانية لبناء جسر مُعلق في تركيا وغيرها من المشاريع.

وفيما يتعلق بـ «بيتك - تركيا» وتأثير انخفاض قيمة العملة في تركيا، أشار الناهض إلى أنه رغم الانخفاض في قيمة الليرة التركية فإن البنك يُحقق معدلات نمو قوية ومُستمرة على جميع الأصعدة، حيث يتمتع «بيتك - تركيا» بجودة أصول عالية بفضل التنوع الاقتصادي في محفظة التمويل.

وتوقع الناهض في ختام كلمته أن تكون نتائج «بيتك» في الربع الثالث من العام الجاري قوية، إذ ينحصر تأثير «بيتك - تركيا» على انخفاض نسبة مساهمته في إجمالي الأرباح للمجموعة، بينما تحافظ مجموعة «بيتك» على مستويات ربحية مُستقرة وقوية.

أضف تعليقك

تعليقات  0