«جمعية القلب»: 6.62 % معدل انتشار الخمول البدني في الكويت

كشفت جمعية القلب الكويتية أن معدل انتشار الخمول البدني للجنسين بالبلاد بلغ نحو 62ر6 في المئة بينما بلغ معدل عدم تناول الكميات الموصى بها من منظمة الصحة العالمية من الخضراوات والفواكه 83ر8 في المئة.

وقالت عضو مجلس إدارة الجمعية الدكتورة هند الشومر في تصريح صحفي اليوم بمناسبة قرب الاحتفال باليوم العالمي للقلب إن معدل انتشار التدخين اليومي في المجتمع الكويتي بين فئة 18 - 69 عاما بلغ 18ر9 في المئة للجنسين.

ودعت الشومر إلى ضرورة الابتعاد عن عوامل الخطورة التي تهدد صحة القلب وفي مقدمتها التدخين والتغذية غير الصحية والخمول البدني والتوتر والقلق.

وأوضحت أن مؤشرات عوامل الخطورة بين أفراد المجتمع الكويتي طبقا لنتائج المسح الصحي المنشورة على موقع منظمة الصحة العالمية تعد جرس إنذار بضرورة اتباع الأنماط الصحية للحياة.

وذكرت أن من الأنماط الصحية المهمة الإقلاع عن التدخين وممارسة النشاط البدني بصورة منتظمة والتغذية الصحية ذات المحتوى العالي من الألياف مع تناول الخضراوات والفواكه وخفض الأملاح والدهون والسكريات في الأغذية.

وأضافت أن المسح الصحي الذي أجري أخيرا عن معدلات انتشار عوامل الخطورة للأمراض المزمنة غير المعدية بالمجتمع الكويتي ومن بينها أمراض القلب تضمن مؤشرات مهمة تنطلق منها حملات التوعية التي تنظمها الجمعية ومبادراتها المجتمعية وحملات الفحص الطبي بالوحدة المتنقلة التابعة لها.

وبينت أن أمراض القلب التي تقع على رأس قائمة أسباب الوفيات هي أحد التحديات التي تواجه المجتمع كاملا لا وزارة الصحة فقط.

وأكدت أن جمعية القلب الكويتية وغيرها من جمعيات النفع العام تعد شريكا لوزارة الصحة وللوزارات والجهات الحكومية في تعزيز الأنماط الصحية للحياة بين أفراد المجتمع.

يذكر أن مركز صباح الأحمد للقلب أعلن أمس الثلاثاء احتفاله باليوم العالمي للقلب الذي يقام برعاية جمعية القلب الكويتية خلال الفترة من 27 الى 29 سبتمبر الجاري.

أضف تعليقك

تعليقات  0