وزير الخارجية: طهران مسؤولة عن دعم الميليشيات في المنطقة

حمل نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد إيران مسؤولية دعم الميليشيات في المنطقة، وفقا لما أكدته تقارير مستقلة في هذا الشأن، مؤكدا أن ميليشيات الحوثي تمثل تهديداً لأمن الملاحة في البحر الأحمر باستخدام صواريخ إيرانية.

وقال الخالد خلال جلسة مجلس الأمن بشأن إيران والأسلحة النووية، إن «السلام العالمي لا يمكن أن يتحقق في ظل وجود أسلحة الدمار الشامل»، مطالبا إسرائيل بالانضمام إلى معاهدة عدم الانتشار النووي.

وأضاف الخالد «نحن نتابع بقلق إمكانية وقوع هجمات جديدة بالسلاح الكيميائي في سوريا أو غيرها»، مؤكداً أن «الكويت مستعدة للمساعدة على اتخاذ تدابير للحد من انتشار أسلحة الدمار الشامل».

وبين الخالد أن «الأراضي اليمنية أصبحت منصة لإطلاق الصواريخ الإيرانية بما يشكل خطرا على المنطقة»، موضحاً أن «الدول العربية دعت إيران سابقا لعدم التدخل في الشؤون الداخلية».

أضف تعليقك

تعليقات  0