نتنياهو: واشنطن توافق على سيطرة إسرائيل على الضفة الغربية

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الأربعاء، إن واشنطن توافق على احتفاظ إسرائيل بالسيطرة الأمنية الشاملة على الضفة الغربية، حال تم التوصل إلى حل الدولتين لإنهاء الصراع الإسرائيلي- الفلسطيني.

وكان نتنياهو يتحدث للمراسلين الإسرائيليين عقب لقائه مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في نيويورك على هامش أعمال الدورة 73 للجمعية العامة للأمم المتحدة، وفق صحيفة ""تايمز أوف إسرائيل".

وقال نتنياهو إنه بموجب أي اتفاق سلام "ستحتفظ إسرائيل بالسيطرة الأمنية من نهر الأردن إلى البحر الأبيض المتوسط".

وقسّمت اتفاقية أوسلو الضفة الغربية إلى 3 مناطق، هي "أ" و"ب" و"ج"، وتمثل المناطق "أ" نحو 18% من مساحة الضفة، وتسيطر عليها السلطة الفلسطينية أمنيًا وإداريًا، فيما تمثل المناطق "ب" 21%، وتخضع لإدارة مدنية فلسطينية وأمنية إسرائيلية.

أما المناطق "ج"، التي تشكل 61% من مساحة الضفة، فتخضع لسيطرة أمنية وإدارية إسرائيلية، ما يستلزم موافقة سلطات الاحتلال على أي مشاريع أو إجراءات فلسطينية بها.

وفي معرض رده على سؤال حول إمكانية إقامة دولة فلسطينية خلال فترة توليه منصبه (تنتهي ولاية حكومته أواخر 2019) قال نتنياهو "أقترح عليكم الانتظار بصبر".

وأشار إلى إنه لم يتفاجأ بتأييد ترامب لحل الدولتين. وأضاف: "نحن نناقش القضية باستمرار منذ أن أصبح ترامب رئيسًا في يناير (كانون ثان) 2017".

وفي وقت سابق اليوم أعرب الرئيس ترامب خلال اجتماعه مع نتنياهو عن تأييده لحل الدولتين.

مشيرًا إلى أنه سيعرض خطته لتحقيق السلام خلال شهرين أو ثلاثة.

وفي 6 ديسمبر/كانون الأول الماضي اعترف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل ثم نقل سفارة بلاده إليها، ولاحقًا أوقف مساعدات بلاده لوكالة "الأونروا"، وأغلق مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن.

ويطالب الفلسطينيون بدولة فلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة، عاصمتها القدس الشرقية.

أضف تعليقك

تعليقات  0