استقبال حافل لناشئي «الرماية» بعد رفعهم علم الكويت في بطولة كازاخستان الدولية للرماية

بالابتسامات والورود استٌقبل أبطال الكويت العائدين من البطولة الدولية للناشئين التي أقيمت بمدينة الأستانة في كازاخستان بعد أن رفعوا العلم الوطني خفاقًا عاليًا في المحفل الدولي، بحصولهم على 4 ميداليات (ميداليتين فضية وميداليتين برونزية) ، وكان لهذه الفرحة مذاق آخر لما حققه الأبطال من إنجازات رياضية تحت علم الكويت في الفترة الأخيرة، بعد أن غاب هذا المشهد عن الشارع الكويتي نتيجة الإيقاف الرياضي الذي استمر قرابة الثلاثة أعوام.

وأهدى رماة الكويت الميداليات إلى سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد وسمو نائب الأمير ولي العهد الشيخ نواف الأحمد وإلى الشعب الكويتي.

وحصل البطل أحمد العواد على المركز الثاني ضمن منافسات فئة الناشئين خلف البطل الكازخستاني محمديف ، كما حقق البطل سعود الهاملي المركز الثاني في فئة الشباب بعد الرامي الكازخستاني سيدلينكوف، كما حصل البطل منصور الطرقي على برونزية السكيت للفرق ، والبطل سليمان الرشيدي على برونزية الفرق .

وكان رئيس النادي الكويتي للرماية دعيج العتيبي قد أشاد بما حققه رماة منتخب الكويت للشباب والناشئين من إنجازات لافته في منافسات البطولة الدولية للناشئين التي أقيمت بمدينة الأستانة في كازاخستان وحصولهم على ميدالتين فضيتين وميدالتين برونزية ضمن منافسات رماية السكيت.

أضف تعليقك

تعليقات  0