‏«الشؤون»: حريصون على إشراك مؤسسات المجتمع المدني في كافة فعاليات الوزارة

قال وكيل وزارة الشؤون الإجتماعية سعد الخراز، أن للشراكة الإجتماعية دوراً هاماً في عملية التنمية المستدامة، مؤكداً حرص الشؤون على إشراك مؤسسات المجتمع المدني في كافة فعاليات وأنشطة الوزارة، تنفيذاً لخطة الدولة الإنمائية المنبثقة من رؤية وتوجيهات سمو أمير البلاد.

جاء ذلك خلال حفل تخريج الدفعة الأولى في قطاع الرعاية الإجتماعية بالتعاون مع معهد البناء البشري لتدريب فئات الرعاية الإجتماعية، وبحضور كلاً من الوكيل المساعد لقطاع الرعاية الإجتماعية شيخة العدواني والوكيل المساعد لقطاع القانونية مسلم السبيعي، ورئيس مجلس إدارة جمعية المنابر القرآنية ورئيس اللجنة العليا لإدارة شؤون معهد البناء البشري للتدريب الأهلي د. أحمد الباطني. وأضاف الخراز في كلمة ألقاها نيابةً عن وزير الشؤون الاجتماعية والعمل ووزير الدولة للشؤون الاقتصادية هند الصبيح «نسعى من خلال تطبيق مفهوم الشراكة الإجتماعية إلى دعم جهود تحسين التعليم وزيادة فاعليته من أجل تهيئة مناخ تربوي قائم على المشاركة الفعالة والتواصل الإيجابي سعياً لتنشئة جيل قادر على مواجهة تحديات العصر».

وتابع «تم عقد شراكة مع جمعية المنابر القرآنية ممثلة بمعهد البناء البشري الذي يعد أول معهد نوعي اُفتتح لخدمة فئات الرعاية الإجتماعية بالتعاون مع الجهات الحكومية ممثلة بديوان الخدمة المدنية والهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب».

وأوضح الخراز أن هذه الشراكة المميزة أسفرت عن تخريج الدفعة الأولى من نزلاء قطاع الرعاية الإجتماعية، عقب تدريب دام لمدة عام تحت إشراف لجنة مشتركة ضمت العديد من الجهات ذات الصلة، وفقاً لبرامج تدريبية واضحة، مقدماً الشكر لقطاع الرعاية الإجتماعية على الجهود الواضحة في رعاية الأبناء».

ومن جانبها قالت الوكيل المساعد لقطاع الرعاية الإجتماعية شيخة العداوني «أن دولة الكويت وعلى رأسها سمو أمير البلاد تولي قطاع الرعاية الاجتماعية وزارة اهتماماً كبيراً، وذلك ضمن رؤية كويت جديدة 2035 لتشكل بذلك لمسة أبوية ويدَا أمينة راعية لجميع فئات الرعاية الاجتماعية،مؤكدة سعي وزارة الشؤون الإجتماعية إلى تقديم أفضل أساليب الرعاية لخدمة نزلاء القطاع وتنمية قدراتهم وتأهيلهم اجتماعيا ونفسيا وتعليميا ومتابعتهم صحيا وتقديم خدمات الرعاية الصحية الى جانب التدريب والإعداد والتأهيل المهني، وغيرها من الخدمات ذات الصلة».

وأكدت العداوني أن قطاع الرعاية يفخر بتقديم منظومة متكاملة من الخدمات التي تحقق أهداف التنمية المستدامة وترتقي بالنزلاء.

وأضافت «إن هذا الحفل الكريم يأتي اليوم لقطف أولى ثمار ذلك الاحتضان المجتمعي في شراكة استراتيجية مع مؤسسات المجتمع المدني توجتها جمعية المنابر القرآنية ممثلة بمعهد البناء البشري لتخريج كوكبة مباركة استطاعت اجتياز دوراتها المختلفة ضمن برامج تدريبية من شأنها أن ترفع من مستوياتهم المهنية وتؤهلهم لخوض غمار الحياة الوظيفية بكل ثقة واقتدار».

وفي نفس السياق أعرب رئيس مجلس إدارة جمعية المنابر القرآنية ورئيس اللجنة العليا لإدارة شؤون معهد البناء البشري للتدريب الأهلي د. أحمد الباطني عن بالغ سعادته وشكره لجميع الجهود المبذولة في سبيل إنجاح مسيرة معهد البناء البشري وأثنى على الشراكة الاستراتيجية والرعاية الكبيرة التي توليها وزارة الشؤون الاجتماعية ممثلة في وزير الشؤون الاجتماعية والعمل ووزير الدولة للشؤون الاقتصادية هند الصبيح ووكيل الوزارة سعد الخراز، والوكيل المساعد لقطاع الرعاية الاجتماعية وباقي المسؤولين في الوزارة لجميع المستفيدين من تلك البرامج التدريبية، ومثمنا للشراكة الاستراتيجية بين الوزارة ومؤسسات المجتمع المدني في الكويت.

وأوضح د. الباطني أن عدد المشاركين في البرامج التدريبية بلغ 44 طالبا وطالبة؛ انتظم منهم 35 لمدة عام كامل بينما اجتاز 9 منهم دورات تخصصية ، وبلغ إجمالي المكافآت للخريجين 37700 د.ك. ثم كانت كلمة معهد البناء البشري التي ألقتها مديرة المعهد المهندسة عواطف السلمان التي شكرت فيها جميع المشاركين والداعمين لحفل التخرج والضيوف الكرام، والتي قدمت من خلالها رسائل عدة لمواصلة العطاء والإنجاز، والتي توجت فيها جميع الجهود بالشكر والتقدير ورد الفضل لأهله.

أضف تعليقك

تعليقات  0