إضراب شامل يعم المؤسسات التابعة لـ "أونروا" في غزة

عم إضراب شامل صباح اليوم الثلاثاء، جميع المرافق والمؤسسات التابعة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" في قطاع غزة، احتجاجا على تقليص أعداد موظفيها، وعدم الاستجابة لمطالبهم.

وقال أمير المسحال مدير اتحاد موظفي "أونروا" في غزة: "نعلن أننا بدأنا اليوم إضرابا شاملا في جميع المؤسسات التعليمية والصحية ومراكز التموين، وكافة مرافق أونروا، احتجاجا على تقليص الوكالة لأعداد الموظفين، وعدم استجابتها لمطالبنا".

ومن المقرر أن يستمر الإضراب ليوم غد الأربعاء، بحسب المسحال.

وأضاف في اتصال هاتفي مع وكالة "الأناضول": "الأيام القادمة حاسمة، والإدارة تدفع الاتحاد للإضراب المفتوح، والذي يتحمل تداعياته إدارة الوكالة.

نحن ماضون في خطواتنا النقابية السلمية والمشروعة حتى نيل حقوقنا العادلة".

وكان اتحاد الموظفين قد ذكر الأحد الماضي، أن إدارة "أونروا" قررت فصل ستة موظفين على خلفية "عملهم النقابي"، ومشاركتهم في الاحتجاجات ضد قرارات الوكالة بتقليص خدماتها.

وتعاني أونروا أزمة مالية خانقة، جراء وقف واشنطن كامل تمويلها للمنظمة والبالغ 365 مليون دولار.

وتأسست "أونروا" بقرار من الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 1949، لتقديم المساعدة والحماية للاجئين الفلسطينيين في مناطق عملياتها الخمس، وهي: الأردن، وسوريا، ولبنان، والضفة الغربية، وقطاع غزة.

أضف تعليقك

تعليقات  0