عمر الطبطبائي: أدعم الإجراءات الإصلاحية لوزير الأشغال .. وسأعمل على إقرار قانون تعيين القياديين

قال النائب عمر الطبطبائي إن هناك تجاوزات عديدة في ترسية المناقصات في وزارة الأشغال، مؤكدا دعمه الإجراءات الإصلاحية التي يقوم بها وزير الأشغال حسام الرومي في هذا الصدد.

وطالب الطبطبائي في تصريح بالمركز الإعلامي في مجلس الأمة الوزير الرومي بأن يبقى مقاتلا في سبيل الإصلاح والاستمرار على هذا النهج، والضرب بيد من حديد تجاه أي تجاوز يرصده في وزارته.

وأكد الطبطبائي أهمية حماية الوزير من الهجوم غير المبرر ضده لأنه في وزارة (صعبة)، مستغربا ما سمعه عن رغبة الوزير بعدم الاستمرار في منصبه معلقا "عليك أن تظل مقاتلا مع جيش الحق ضد الفساد والله يكثر من أمثالك".

وقال الطبطبائي إن لديه بعض الاستفسارات موجهة إلى وزارة الاشغال وهيئة الطرق، بشأن محاربة بعض الجهات التابعة لهما لعدم إيقاف بعض المناقصات التي تمت خلال الفترة الأخيرة.

واعتبر أن استماتة بعض القياديين وبعض النواب في تأهيل شركتين برغم سحب ديوان المحاسبة موافقته على المشروع يؤكد مدى الحاجة لإقرار قانون تعيين القياديين.

وأكد في هذا الصدد أنه سيعمل خلال دور الانعقاد المقبل على إقرار مقترح قانون (تعيين القياديين)، مطالبا الحكومة بدعم المقترح حتى يتم اقراره.

وبين أن وزير الأشغال يحارب لأنه أوقف بعض المناقصات بعدما كشف عن وجود أخطاء بالإجراءات، وطلب المشورة من الفتوى والتشريع والجهات القانونية، معتبراً أن هذا الايقاف قد يؤخر المشروع ولكن "ما بني على باطل فهو باطل".

وأشار إلى انه في احدى هذه المناقصات تم تأهيل مكتب هندسي خلافا للشروط الموجودة في كراسة المناقصات التي كانت تشترط تأهيل قوانين موجودة في سنة 2010، مؤكدا مخالفة هذا الإجراء للقانون.

وبين أن الشركات المختارة لتنفيذ المناقصات لا تمتلك الخبرة وأن هناك ظلما بينا على بقية الشركات، مستغرباً استبعاد جميع من تنطبق عليهم الشروط بما يعد تجاوزا على المال العام.

أضف تعليقك

تعليقات  0