أكل لحوم البشر يظهر في روسيا بـ"أبشع جريمة ممكنة"

شهدت قرية روسية جريمة "مغرقة في البشاعة"، بطلها شاب عمره 22 عاما وصديقته البالغة من العمر 12 عاما.

فقد أقدم المتهم على قتل شاب آخر بفأس، ثم مزق جسده والتهم قطعا منه بعد طهيها، بمساعدة صديقته الطفلة، قبل أن تلقي الشرطة القبض عليهما.

وقال تقرير للشرطة عن الحادث: "رجل وطفلة مشتبه في أنهما وراء جريمة فظيعة بقتل وتقطيع مواطن عمره 21 عاما. المحققون يقيمون المعلومات بشأن التهامهما أجزاء من جسده".

وأوضحت الشرطة أن المتهين فصلا رأس وأطراف الضحية عن جسده، مشيرة إلى إلقاء القبض عليهما أثناء محاولة إشعال النار في الشقة.

وقالت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، إن الشاب والطفلة "قاما بطهي مخ صاحب الشقة التي كانا يقيمان بها"، في قرية نوفينكا، قرب مدينة سان بطرسبرغ غربي روسيا.

وأضافت أن رأس الضحية عثر عليها في فرن، فيما قال المتهم والطفلة إنهما "لم يجدا شيئا آخر لأكله".

وكشف فيديو صادم نشرته لجنة التحقيقات الروسية، عن كميات كبيرة من الدماء على أرض الشقة، فيما ظهرت أجزاء من جسد الضحية مغطاة بقماش أبيض.

واعترف المتهم أنه أقام علاقة جنسية مع صديقته، المتغيبة عن منزلها منذ أيام، التي يعتقد أنها ضحية استدراج عن طريق الإنترنت.

وحسب الصحيفة، فإن والدا الطفلة أبلغا عن فقدانها قبل نحو 10 أيام، وقالا في وصفهما لها إنها تبدو أكبر من عمرها.

أضف تعليقك

تعليقات  0