لهذه الأسباب تشعرون بألم في المعدة بعد الأكل!

يعاني كثيرون من ألم في المعدة بعد الأكل مباشرة، أو بعد وقت قصير. المشكلة قد تسبب ازعاجاً كبيراً، خصوصاً لدى تناول الطعام خارج المنزل.

فما هي أسبابها؟

في ما يلي تجدون أكثر الأسباب شيوعاً وراء ألم المعدة بعد الأكل.

تتعدد الأسباب التي تؤدي إلى الشعور بألم في المعدة بعد الأكل، ولكن معظمها ليس خطراً ولا يستدعي القلق، الا اذا لوحظ دمّ في البراز أو حصل تقيؤ بعد تناول الطعام.

عندها يجب استشارة الطبيب فوراً. أمّا الأسباب الأخرى فلا علاج محدّد لها، انما تقتصر على طرق الوقاية الذاتية. أبرز تلك الأسباب، نذكر:

1- الإفراط في تناول الطعام: تناول الطعام بكثرة، وبسرعة خصوصاً الأطعمة الدسمة يسبب الألم في المعدة، عند البدء بعملية الهضم. لذلك، حاولوا التوقف عن تلك العادة السيئة خصوصاً في فترة المساء، والتي يمكن أن تمنعكم من النوم.

2- الحساسية: كثيرون يعانون من حساسية تجاه نوع معيّن من الطعام، ويشعرون بألم في المعدة كلّما تناولوه.

لذا لا بدّ من مراقبة أنواع الطعام التي تتناولونها جيّداً، والتنبّه الى النوع الذي يسبّب لكم الازعاج والألم، ومحاولة تجنّبه قدر الامكان.

3- الاضطرابات الهضمية: يعتبر ألم المعدة من الأعراض الأساسية لمرض الاضطرابات الهضمية.

في هذه الحالة، ستشعرون بالألم كلّما تناولتم طعاماً يحتوي على الغلوتين مثل القمح والشعير والشوفان.

4- متلازمة القولون العصبي:

يعاني كثيرون من هذه المتلازمة التي تسبّب ألماً في المعدة بعد الأكل. ومن أعراضها أيضاً المعاناة من الغازات والإنتفاخ والإمساك والاسهال.

وفي هذه الحالة، لا بدّ كذلك من الانتباه الى نوعية الطعام، فبعض المأكولات تسبب تهيّج القولون وتؤدي الى الشعور بالألم.

اذا كنتم تعانون من آلام في المعدة بعد الأكل، من الأفضل استشارة الطبيب واجراء الفحوصات اللازمة لمعرفة السبب المباشر لتلك المشكلة.

أضف تعليقك

تعليقات  0