صياغة الذهب.. حرفة قديمة وفن أجادته أسر كويتية

صياغة الذهب التي تندرج ضمن قائمة أقدم المهن في تاريخ البشرية فن أجادته أسر كويتية قديما واستمرت بممارسته الى وقتنا الحاضر مواكبة التطور التقني في التعامل مع هذا المعدن الذي لم تخب جاذبيته على مر العصور.

ففي الماضي كان يتم التعامل مع قوالب الذهب التي يعاد تقطيعها لتصبح سبائك يصدرها تجار متخصصون إلى بلاد عدة مثل الهند وكان الذهب يباع بوحدة قياس (التولة) التي استبدلت اليوم ب (الجرام) في محلات الذهب التي تركزت في ذلك الوقت في سوق الصانعة والسوق الداخلي ثم تطورت الى المباركية وسكة عنزة وقيصرية الفوزان.

ومن أسماء الصياغات او (الدقات) المشهورة في الكويت (الهامات) و(الخيول) و(الخصول) وهي اساور (مضاعد) ومن ثم تطورت الى المصاحف في حين كانت الادوات التي تستخدم في هذه المهنة (المطرقة) و(المبرد) و(صندال الدوة) المصنوعة من الطين وقالب لصب الذهب و(المنفاخ) المصنوع من الجلد و(الميزان).

أضف تعليقك

تعليقات  0