«ضمان الاستثمار»: 2.3 تريليون دولار قيمة ضمانات لمستثمرين ومصدرين في 2017

أعلنت المؤسسة العربية لضمان الاستثمار وائتمان الصادرات (ضمان) أن قيمة الضمانات المقدمة عالميا لتأمين الحماية للمستثمرين والمصدرين من 38 مؤسسة بلغت 33ر2 تريليون دولار امريكي عام 2017 بزيادة 22 في المئة مقارنة بالعام السابق.

وذكرت (ضمان) في تقرير ضمن نشرتها الفصلية الثالثة لعام 2018 اليوم الاحد أن عمليات تأمين ائتمان الصادرات قصير الأجل وفق بيانات اتحاد بيرن استحوذت على غالبية النشاط بقيمة 2088 مليار دولار وبحصة تبلغ 6ر89 في المئة.

وافادت بأن قيمة عمليات تأمين ائتمان الصادرات متوسط وطويل الأجل بلغت 179 مليار دولار وحصة 7ر7 في المئة في حين مثلت عمليات التأمين ضد مخاطر الاستثمار ما قيمته 64 مليار دولار وحصة 7ر2 في المئة من إجمالي العمليات الجديدة لعام 2017.

وأوضحت أن نتائج آخر مسح أجراه (اتحاد بيرن) لآراء أهم الجهات العاملة في صناعة الضمان بشأن توقعاتهم لعام 2018 أبرز أن 85 في المئة من المستجوبين متفائلون بنمو حجم العمليات الجديدة.

وكشفت أن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا حلت في مراتب متقدمة عالميا في عدد من مؤشرات الاستفادة من خدمات الضمان اذ سجلت المنطقة عمليات جديدة بقيمة تتجاوز ال100 مليار دولار خلال العام 2017.

وأضافت أن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا حلت في المقدمة كأهم المناطق التي تشكل قلقا وتؤثر بشكل سلبي في الأعمال نتيجة لارتفاع حالات الإعسار والصعوبات الأخرى التي من شأنها أن ترفع حجم التعويضات المحتملة خلال عام 2018.

وقالت ان بيانات اتحاد هيئات تأمين ائتمان الصادرات العربية والإسلامية الوطنية والإقليمية (اتحاد أمان) تشير إلى أن أعضاءه البالغ عددهم 18 جهة غالبيتهم العظمى من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا قدموا 6ر32 مليار دولار كضمانات خلال عام 2016 أي بزيادة 6ر22 في المئة مقارنة بالعام 2015.

وكشفت (ضمان) أنها تمكنت على مدار 44 عاما من توفير الحماية التأمينية ضد المخاطر للاستثمارات المباشرة العربية والأجنبية في الدول العربية وكذلك الصادرات العربية لتبلغ القيمة الإجمالية لعملياتها التراكمية بنهاية أغسطس 2018 أكثر من 18 مليار دولار.

وقالت انها رصدت ارتفاعا في معدلات مخاطر إنجاز الأعمال التجارية والاستثمارية نتيجة التوترات السياسية والأزمات الاقتصادية المتكررة في عدد متزايد من مناطق العالم وهو ما زاد حاجة أطراف التعاملات الدولية لنقل المخاطر إلى جهات متخصصة تقدم خدمة التأمين لعمليات التجارة والاستثمار والتمويل ضد المخاطر التجارية والسياسية.

واكدت ان تلك العوامل إلى جانب زيادة الوعي ساهمت في تزايد وتيرة الطلب على خدمات الضمان في العديد من مناطق العالم على اختلاف تصنيفاتها من حيث درجة المخاطر كإحدى أهم الآليات الوقائية الفعالة في التعامل مع تلك المخاطر.

ولفتت الى أن تزايد الطلب على خدمات الضمان والتأمين يشكل حافزا أساسيا لتكثيف جهودها باتجاه تطوير خدماتها وإمكاناتها من أجل مزيد من الكفاءة في الاستجابة لاحتياجات المستثمرين والمصدرين والمؤسسات المالية بما يعزز حركة التجارة.

أضف تعليقك

تعليقات  0