الجبري: انتهينا من رسم سياسة وطنية تهتم بالشباب

أعلن وزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب محمد الجبري اليوم الأحد الانتهاء من رسم سياسة وطنية شبابية سوف تبدأ الوزارة بتنفيذها وتطبيق برامجها في القريب العاجل.

وقال الجبري في بيان صحفي أن الوزارة بتكاتف حكومي إستمر لمدة عامين عملت على رسم خريطة طريق للعمل الحكومي الموجه للشباب وهي الأولى من نوعها في المنطقة مشيرا الى أن كل من عمل واجتهد في السياسة الوطنية الخاصة بالشباب سوف يرى نتائجها.

من جانبه أكد وكيل وزارة الدولة لشؤون الشباب بالوكالة شفيق عمر أن السياسة الوطنية للشباب هي تعبير عن إلتزام الدولة تجاه الشباب لتنميتهم وتطويرهم على المستوى الشخصي والعملي.

وأضاف عمر أنه خلال فترة إعداد السياسة الوطنية للشباب تم عقد لقاءات متعددة مع المؤسسات ذات العلاقة والشباب في جميع مناطق الكويت للوصول إلى تصور متفق عليه حول محتوى السياسة والأولويات التي تهم الشباب.

وأوضح أن السياسة الوطنية عبارة عن إطار عمل حكومي تعمل من خلاله جميع مؤسسات الدولة ذات العلاقة لتحقيق أهداف السياسة وتنفيذ المشاريع المخطط لها لدفع عملية التنمية في الدولة.

وأشار الى أنه قد تم تشكيل لجنة توجيهية عليا خاصة بمشروع رسم السياسة الوطنية برئاسة الوكيل السابق لوزارة الدولة لشؤون الشباب الشيخة الزين الصباح وبالتعاون مع عدد من الجهات الحكومية حيث كلفت اللجنة بمهام الإشراف على مخرجات مشروع مسح القوانين والتشريعات والانفاق الحكومي والنشء والشباب تمهيدا لإعداد السياسة للفئة العمرية من 10 - 34.

من جهته قال مدير إدارة البحوث والدراسات في وزارة الدولة لشؤون الشباب ناصر الشيخ أن الوزارة عملت على مراجعة الموازنات المرصودة للشباب كجزء من مشروع السياسة للتعرف على كيفية توزيع الأموال وطريقة صرفها والفئات التي تصرف لها.

أضف تعليقك

تعليقات  0