"التربية": تنفیذ برامج متخصصة لجعل الكویت ذات مكانة متمیزة

أكدت وزارة التربية حرصھا على تأھيل الطلبة كأفراد فاعلين ومؤثرين بالمجتمع المحلي والدولي من خلال تنفيذ برامج متخصصة وھيئة تعليمية ذات كفاءة عالية لجعل الكويت ذات مكانة متميزة.

وقال موجه العلوم عبدالحميد الكندري في كلمته خلال اللقاء التنويري لبرامج وأنشطة شبكة المدارس المستدامة الذي اقامه المركز البيئي للطلاب اليوم أنه انطلاقا من رؤية الكويت تحرص الوزارة على الاھتمام برأس المال البشري وايجاد بيئة معيشية مستدامة بما يحقق الصدارة العالمية الدائمة للطلبة في المجالات العلمية.

واضاف ان التوجيه الفني سيسعى لخلق الفرص للمتعلمين للابداع والابتكار وإيجاد حلول إبداعية لمشكلات ميدانية بما يخدم المجتمع المحلي والدولي والمشاركة بھذه الابتكارات في المسابقات المحلية والدولية لرفع اسم الكويت في المحافل الدولية لجذب الانتباه العالمي للكويت وطاقاته البشرية المبدعه.

واوضح أن التوجيه سيقوم بالتعاون مع المركز البيئي للطلاب بعمل مسابقة لطلبة المدارس بعنوان (طاقة بديلة لكويت جديدة).

من جھتھا قالت ريم الجاسم من قسم التوعية البيئية في بلدية الكويت ان دور البلدية ھو وضع خطة للمدارس المستدامة في المستقبل وكيفية دعمھا بالإضافة إلى توعية طلبة المدارس بشكل عام.

من جانبھا قالت الدكتورة نادية المحمود من وزارة الصحة إلى أن الخطة المستدامة تشمل جھات من جميع وزارات الدولة لافتة الىان دور الوزارة ھو تسليط الضوء على كيفية تنفيذ الخطة المستدامة في مجال الصحة.

وحضر اللقاء مدراء ومديرات 80 مدرسة من مختلف المراحل التعليمية بمختلف قطاعي التعليم العام والخاص وممثلي الشراكة المجتمعية من قطاعات الدولة ذات الاختصاص في مجالات البيئة والتنمية المستدامة.

أضف تعليقك

تعليقات  0